الـ AMDH مستاءة بعد ترحيل السلطات ممثلة لمنظمة “محامون بلا حدود”

أيقونة بريس – الرباط 

عبرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، عن استيائها من اقدام السلطات المغربية على ترحيل ممثلة منظمة محامون بلا حدود ” نسمة بوخلة ” وهي منظمة غير حكومية يوجد مقرها في بروكسيل.

وقالت الجمعية أن السلطات المغربية أوقفت الناشطة المذكورة ” أمام منزلها بالرباط، يوم السبت 20 فبراير، ليجري اقتيادها إلى ميناء طنجة المتوسط، ووضعها في الصباح الباكر من يوم الأحد على متن باخرة متوجهة إلى الجزيرة الخضراء، التي وصلتها على الساعة الثامنة صباحا.

وذكرت الجمعية أن السلطات المغربية لم تؤكد نبأ ترحيل الناشطة نسمة بوخلة بشكل رسمي والدواعي التي أوجبته، وربطت الجمعية المغربية هذا الإجراء بالتقرير “شديد الانتقاد” كانت قد أصدرته “منظمة محامون بلا حدود” الشهر الفارط، بخصوص اعتقال ومحاكمة هشام المنصوري، الذي قالت الجمعية أن السلطات لفقت له تهمة ذات طبيعة أخلاقية وحكم عليه تعسفا بعشرة أشهر نافذة، وعزمها كذلك على متابعة محاكمة النشطاء الحقوقين السبعة، المتابعين حاليا أمام المحكمة الابتدائية بالرباط.

وأدانت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ما أسمته ب”حلقة جديدة من تضييق السلطات المغربية على المدافعات والمدافعين عن حقوق الإنسان”، التي تأتي بعد ترحيل ممثلي منظمة العفو الدولية، وممثلي المنظمة الاسبانية “نوفاكت”، وطرد أندريا نويس مسؤولة مؤسسة “فرريش ناومن” الألمانية بالمغرب، والقس الاسباني استيفان فيلاسكيز، والصحفي الهولندي ريك غوفرد، واعتبار ممثلي “هيومن رايت ووتش” أشخاصا غير مرغوب فيهم، وتنضاف إلى المضايقات اليومية غير القانونية لمكونات الحقوقية المغربية؛ داعية السلطات المغربية إلى التحلي بالمسؤولية والانسجام في علاقتها مع المدافعين والمدافعات عن حقوق الإنسان وطنيا ودوليا.

Print Friendly, PDF & Email
Author profile
رئيس التحرير - كاتب رأي | lmossayer@iconepress.com | https://bit.ly/3QSuFzV

رئيس التحرير - كاتب رأي

صحفي مهني وناشط حقوقي، متخصص في القضايا السياسية والاجتماعية. حاصل على شهادة في الحقوق ودبلوم في القانون الخاص. ساهم في عدة منصات إعلامية وشارك في ندوات دولية مع منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان. التفاصيل في الشفحة الشخصية :

⌈ https://bit.ly/3UntScc ⌉