المغرب-باراغواي: تعادل سلبي بمشاعر مشجعة

©أيقونة بريس: عبد الإله بوزيد:

‏27‏/09‏/2022 التحديث في 30:22 //
تعادل المنتخب المغربي مع باراغواي 0-0 مساء الثلاثاء على ملعب بينيتو التابع لفريق بيتيس في إشبيلية (إسبانيا) ، في الإعداد الودي الثاني لشهر سبتمبر.

تألق المنتخب المغربي في مباراة مليئة بالعواطف ولعب بنفس وتيرة فريق من المؤهلين لكأس العالم “قطر22” ، في ملعب كانت فيه المنافسة القوية هي العلامة المعلقة.

خاض المنتخب المغربي ثاني مباراة ودّية تحت قيادة المدرب الجديد وليد الركراكي، استعدادا لكأس العالم لكرة القدم، الذي سيواجه خلاله : كرواتيا-بلجيكا-كندة.

المغرب-باراغواي في الشوط الأول:

كانت الدقائق القليلة الأولى هي الهيمنة المطلقة للمغرب، الذي أظهر لعبة جماعية أفضل واستفاد أيضا من المواهب الفردية :

بوفال، حارت، أوناحي، والثانائي : حكيمي-زياش.

في نهاية المرحلة الأولى، لم تجد باراغواي طريقا فعالا نحو مرمى الحارس بونو، لأن المنتخب المغربي كان يرفع حجم الضغط والسرعة في الهجوم، وكان حارت قريب التسجيل بعد هجوم منسق جماعي وتنائيات سريعة :

أوناحي، حكيمي،زياش، ثم انسل حارت ليتلقى تمريرة أنهاها بتسديدة ارتطمت بخارج الشباك.

بدون الكثير من العواطف ، انتهى الشوط الأول بنتيجة 0-0 وتفوق طفيف للمغرب.

المغرب-باراغواي في الشوط الثاني:

ووجدت باراجواي أفضل لحظاتها في بداية الشوط الثاني لكن الحارس بونو رد بتدخلاته بشكل جيد.

المغرب يتصدى لضغط باراغواي

 

شعر المغرب بالتأثر وسرعان ما جاء رد الفعل حيث سدّد زياش من خارج مربع العمليات أنقدت العارضة حارس مرمى باراغواي.

اضطر المدرب وليد الركراكي من تقوية نشاط وسط الملعب بإشراك : بلهندة، وعبد الحميد صابري الشاب المتألق الجديد، له إمكانيات هائلة :

التسديد، القوة ، السرعة، الرؤية ،،،،

المغرب-باراغواي
وكذلك إشراك الزلزولي، أيضا كان إيجابيا، فهو يخلق الارتباك في دفاع المنافس وله قوة كبيرة في المراوغة والاحتفاظ بالكرة.

 

وانتهت المباراة بنتيجة 0-0 واختتم المنتخب المغربي الجولة الودية في سبتمبر دون هزيمة ودون أهداف على الحارس بونو، ويضاف إلى ذلك انتصارعلى شيلي 2-0 .

والأهم هو استخلاص الإيجابيات واكتشاف السلبيات، فهذا المنتخب ليس جديدا أو مجددا، لقد لعبوا معا منذ سنوات، باستثناء العناصر الجديدة، فالإطار العام للمنتخب موجود وهو الذي سيلعب به المدرب الركراكي، وهذا هو المنطق، فقط على المدرب تدبير كل مباراة حسب ظروفها .

موضوع له صلة :

 المنتخب الوطني يفوز على شيلي الذي لم يسجل مند 545 دقيقة 
البطاقة التقنية لمباراة المغرب- شيلي 2-0 
المغرب -باراغواي: البطاقة التقنية للمباراة