لماذا صعدت بروكسل من لهجتها ضد المغرب؟

©أيقونة بريس: هيئة التحرير //

19/05/2021 التحديث في 05،10 //
أكد المتحدث باسم المفوضية الأوروبية إريك مامير خلال مؤتمر صحفي: الهجرة نحو الاتحاد الأوروبي لن تخضع لأي إملاءات وأي ضغوط،، مشيرا إلى أن الرسالة واضحة ولن يستطيع أي طرف ممارسة التأثير على الاتحاد الأوروبي.

وجاءت تصريحات مامير على خلفية تدفق حوالي 8 آلاف شخص إلى مدينة سبتة المحتلة في اليومين الماضيين في تدفق غير مسبوق ووصل معظمهم سباحة حول الحواجز البحرية . وقد تسبب الوضع في سبتة في توتر العلاقات بين المغرب واسبانيا.
ومشددة لهجتها، أكدت بروكسل اليوم الأربعاء على لسان نائب رئيسة المفوضية الأوروبية مسؤول عن الهجرة وتعزيز أسلوب الحياة الأوروبي، مارغاريتيس شيناس أن “لا أحد يستطيع ترهيب أو ابتزاز الاتحاد الأوروبي (…) في ملف الهجرة”، في إشارة واضحة إلى المغرب. وأضاف شيناس “سبتة هي أوروبا هذه الحدود هي حدود أوروبية وما يحدث هناك ليس مشكلة مدريد، إنها مشكلة جميع الأوروبيين”.