تصفيات أمم أفريقيا 2019: لهذه الأسباب لن يلعب بوصوفة وبنعطية ضد مالاوي

©أيقونة بريس: بدر بنعلي
أنهي المنتخب الوطني برنامج الاستعداد لمباراة المالاوي يوم السبت، بفتح المجال لوسائل الإعلام لتغطية الندوة الصحفية، التي كانت فرصة لطرح بعض التساؤلات على المدرب الوطني هيرفي رونارد.


وكانت بعض الأسئلة تتعلق ببعض الغائبين وكذا ببعض اللاعبين الذين تم استدعاؤهم أبرزهم اللاعب بوصوفة الذي لم يلعب أية مباراة منذ كأس العالم وليس له أي فريق ينتمي له منذ رحيله عن الجزيرة الإماراتي في الصيف الجاري. وبالتالي يفتقد للتنافسية واللياقة البدنية.

كما سبق أن أثارت اختيارات رونارد ضجة كبرى، بعد ضم ياسين بامو وخالد بوطيب ويوسف النصيري ونصير المزراوي، وأشرف بنشرقي، هذا الأخير لم يلعب أي مباراة منذ فترة وغادر الهلال السعودي إلى لانس الفرنسي على سبيل الإعارة لنهاية الموسم.

في حين استبعد رونارد المتألق وليد أزارو مع الأهلي المصري في المباريات الأخيرة.

وفي الندوة الصحفية حاول المدرب الوطني إعطاء بعض التوضيحات نلخصها كالتالي:
بوصوفة لن يلعب ضد مالاوي
“بوصوفة يستحق أن يكون مع المنتخب المغربي، إنه لاعب مهم واستثنائي، حضوره مهم بالنسبة للاعبين الشبان، وعن مشاركته في المباراة فهو تفهم أن وضعيته لا تسمح له المشاركة وهذا ليس في صالحه، لقد تحدثنا في جلسة ثنائية واقتنع بأنه لن يلعب المباراة أمام مالاوي”
وعن استدعاء عناصر أخرى تنقصهم المشاركات في المباريات الوطنية قال المدرب الوطني :
” هذه الحالة عادية لأن أغلب البطولات بدأت قبل أسبوعين أو ثلاثة، ونحن في المنتخب الوطني لا يمكن أن نبدأ العمل من الأول مع لاعب لم يلعب مع فريقه، لقد حاولنا الحفاظ على الثوابت التي يعتمد عليها المنتخب الوطني، وأهمها المشاركة خلال كأس العالم بروسيا “.
” هناك عناصر أخرى قمنا باستدعائها فقط من أجل متابعتها ومتابعة مستواها لتحضيرها للمستقبل مثل بنشرقي، وفي المرحلة القادمة سيكون وليد آزارو “.
أسباب غياب بنعطية
وعن غياب بنعطية، أوضح المدرب الوطني أن غيابه جاء برغبة من بنعطية، الذي طالب إعفاءه من مباراة المالاوي، للتركيز مع فريقه، حتى يستعيد رسميته، التي فقدها خلال الموسم الجاري.
وأبدى الناخب الوطني، تفهمه لقرار بن عطية مؤكدا: “أمر غياب بنعطية عادي، خاصة وأنه يريد كسب ثقة مدربه، خاصة أن يوفنتوس يضم العديد من اللاعبين المجربين في خط الدفاع”.


أيقونة بريس – iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية