تصفيات كأس العالم 2022 : المنتخب الوطني يتأهل إلى الدور النهائي بالفوز 4 على التوالي

Spread the love

©أيقونة بريس: هيئة التحرير //

‏12‏/10‏/2021 التحديث في 00:23//

انضم المنتخب المغربي إلى منتخب السنغال في الجولة الأخيرة من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2022، يوم 12 أكتوبر 2021 وضمن المنتخب المغربي المركز الأول في المجموعة الأولى بالفوز على غينيا التي خرجت من المسابقة 4-1.

واختتم المنتخب المغربي ماراثونه باللعب في ميدانه، بثلاثة انتصارات متتالية في سبعة أيام، في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022.

واحدة لا تشوبها شائبة سمحت لها بتحقيق هدف التأهيل، في 12 أكتوبر 2021: في الجولة الأخيرة من التصفيات الأفريقية.

منتخب غينيا كان محروما من مدربه الفرنسي ديديي سيكس ( Didier Six) الذي كان طيلة أسبوع في المستشفى بسبب إصابته ب ( neuropaludisme ) وقاد المنتخب الغيني المدرب المساعد ( Kaba Diawara) كابا دياوارا .

المباراة كانت جد متواضعة فنيا وتقنيا، وأظهر منتخب غينيا حماسا ونشاطا وحركة أحسن من المنتخب المغربي، الذي كان نشيطا فقط في الجهة اليمنى بقيادة أشرف حكيمي، وهو الذي أهدى الإصابة الأولى ( دق 20) بعملية جماعية تجاوز فيها الدفاع ومرّر الكرة عاليا إلى جهة الحارس الغيني تصدى لها المهاجم ريان ماي بالرأس وارتطمت الكرة بالعارضة لكن الكعبي عبر خط المرمى، ممّا أثار استياء الحارس الغيني علي كيتا.

وعند مرور نصف ساعة، عادل لاعب الوسط الغيني مامادو كاني بضربة بعيدة بعد أن لمست رجل عميد المنتخب المغربي رومان سايس (1-1 دق 31). هذه الإصابة أعطت شحنة قوية للمنتخب الغيني ورفعت من حماسه واتخذ عدة مرات الاستحواذ على الكرة.

كان لزاما أن يبرز عمران لوزا الممتاز لكي يطفي حماس غينيا، عمران لاعب ( Watford) استغل ضربة خطأ وسلمها بدقة ممتازة إلى سفيان شكلا الذي مرّر الكرة إلى سليم أملاح الذي دخل مكان أيمن برقوق، وأملاح أعطى الامتياز والنفس الجديد للمنتخب المغربي بتسجيل إصابة جميلة بتسديدة بعيدة (2-1 دق 43).

سفيان بوفال يختتم المهرجان المغربي

في الشوط الثاني، حاول المنتخب الغيني معادلة المستوى وقام بعدة مناورات بل قام بتمرير الكرة بكل سهولة، وضع محمد بايو الدفاع المغربي في ورطة في عدة مناسبات ولكن هذا كان يجد تماسك الدفاع المغربي.

المنتخب المغربي نزل مستواه بشكل ملحوظ وضاع التوازن بين وسط الميدان والهجوم، ما جعل الكرات تضيع كثيرا والتمريرات تتكسر، عموما هل السبب هو العياء ؟ أم حماس المنتخب الغيني الذي أغلق الممرات على حكيمي وعلى لاعبي وسط الميدان.

ومع ذلك، سجل سليم ملاح ثنائية مفيدة للمغرب سددها بعد أن تسلمها من خلال ركنية من عمران لوزا، اصطدمت الكرة بالعارضة قبل أن تعبر الخط: (1-3، دق 65).

النتيجة 3-1 والتفوق الرقمي لا يعني التفوق الميداني، ما جعل المدرب الوطني إشراك المهاجم بوفال مكان الكعبي، بوفال لاعب فريق (Angers ) أعطى قوة للمنتخب المغربي وحاصة في الهجوم، حيث قدم عروضا فنية بمهاراته واخترق دفاع غينيا رغم تكدس أكثر من 3 لاعبين عليه.

وفي نهاية المباراة بوفال أنهى استعراضه الفني بتسجيل هدف بضربة مقص ( دق88 -4-1 ).

وبهذا النجاح، سيلعب المنتخب المغربي دون ضغط في المباراتين الأخيرتين في المجموعة الأولى، ضد السودان وغينيا، في نوفمبر.

 

البطاقة التقنية :

 

إقصائيات مونديال قطر 2022 : مؤجل الجولة الثانية -المجموعة التاسعة

غينيا – المغرب(1-4)

الملعب: المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط

الحكم: ايفا ديبادو (الكاميرون)

– الأهداف :

غينيا : مامادو كاني (د 31)

المغرب: أيوب الكعبي (د 21)، سليم أملاح (د 42 و 65) ، سفيان بوفال (89د)

– الإنذارات:

غينيا : فرانسوا كامانو (د 40) / نابي كيتا (د 45)/مورلاي سيلا (د 59) / ايسيغا سيلا (د 69).

المغرب : سفيان شاكلا (د 55)

-التشكيلة:

منتخب غينيا :

ألي كيتا ، مامادو كين ، علي كامارا ، إيسيغا سيلا ، سيمون فاليت ، محمد كامارا ، أمادو نديوارا (إبراهيما كونتي د 85) ، ديكو نابي كيتا ، مورلاي سيلا (جوزي كانتي د 74) ، فرانسوا كامانو ( اغيبو كامارا د 57) ، لامين باي .

المدرب المساعد: كابا دياوارا

منتخب المغرب:

ياسين بونو، أشرف حكيمي، نايف أكرد، غانم سايس، سفيان شاكلا، أيمن برقوق (سليم أملاح د 14)، سفيان لمرابط ، سفيان الكرواني، عمران لوزا (فيصل فجر د 85) ، ريان مايي (زكرياء أبوخلال د 86)، أيوب الكعبي (سفيان بوفال د 72) .

المدرب : وحيد حاليلوزيتش

 

Spread the love