بطولة أمم أوروبا 2020: إنكلترا في طريق مسدود 0-0 أمام اسكتلندا الخصم المحترم

Spread the love

©ايقونة بريس : عبد الإله بوزيد//

الجمعة 18 يونيو 2021 التحديث في 21:48//
انتهى ديربي بريطانيا العظمى بالتعادل 0-0 بين إنجلترا وسكوتلاندا ، وبهذه النتيجة كل شيء ما يزال محتملا حتى المباراة الأخيرة لأن التشيك وانجلترا لهما 4 نقط وكرواتيا مع اسكتلاندا لهما 1 نقطة .

كنا ننتظر أن يؤكد منتخب إنجلترا الانتصار الذي حققه ضد كرواتيا في المباراة الأولى، لكن لم يحصل هذا بل شاهدنا منتخبا عاديا جدا،
وتعني النتيجة أن إنجلترا هي الثانية في المجموعة D برصيد 4 نقاط، ولكن فقط خلف المتصدر التشيكي بفارق الأهداف. وتحتل كرواتيا المركز الثالث بنقطة 1 واحدة مع اسكتلندا المركز الرابع.
وتتجه كل الأنظار الآن ليلة الثلاثاء المقبل عندما يواجه كرواتيا منتخب اسكتلندا في حين أن إنجلترا تواجه منتخب التشيك، ويظهر أن الفرق الأربعة لا تزال متساوية الفرصة على التأهل.

 

◄ نتائج المباريات الخمس الأخيرة بين اسكتلندا وإنجلترا

10 يونيو 2017: اسكتلندا 2 – 2 إنجلترا

11 نوفمبر 2016: إنجلترا 3 – 0 اسكتلندا

18 نوفمبر 2014: اسكتلندا 1 – 3 إنجلترا

14 أغسطس 2013: إنجلترا 3 – 2 اسكتلندا

 

نجم هاري كاين ( Harry Kane ) ينطفئ واسكتلندا تلمع :

قبل هذه المباراة كان الاهتمام واسع الانتشار من طرف وسائل الإعلام لكن تكن هذه المباراة في مستوى هذه الضجة الإعلامية. منتخب إنجلترا فشل فعلا في ربح النقط لاحتلال المركز الأول وضمان التأهيل قبل المباراة الأخيرة يوم الثلاثاء.


المهاجم كاين ( Kane) خلق عدة تساؤلات ووضع المدرب في موقف جد حائر، لم يسجل لم يسدد أي تسديدة للمرمى لم يشكل أي خطر على المدافعين، وحسب الإحصائيات من صحافة لندن، Kane لمس الكرة في معترك الخصم 6 مرات في المبارتين الأولى واليوم . ومرة أخرى قام المدرب بتغييره قبل النهاية ب 16 دقيقة.
بصفة عامة احتار الجمهور للعرض الذي يقدمه المنتخب وبدأ يصفر ويعبّـر عن عدم رضاه طيلة الشوط الثاني.
وتبقى أهم ملاحظة هي أن في 180 دقيقة لم يسجل منتخب إنجلترا سوى إصابة واحدة ( رحيم ستيلينغ ضد كرواتيا ).


أما اسكتلندا لعبوا باندفاع وبعزيمة وبروح عالية لأنهم كانوا يعلمون أن الهزيمة مع خصمهم الجار يعني الخروج من البطولة ويعني العار لهم وجمهورهم لن يرحمهم، يقبلون الخسارة مع أي فريق إلا الانجليز.
وكان جمهورهم القليل يشجع ويغني منذ بداية المباراة وهو ما زاد في قوة لاعبي المنتخب لتحدي الانجليز في ملعبهم علما أن الكثير منهم يلعبون في البطولة الإنجليزية.
الآن سيلعبون بملعبهم المباراة القادمة ضد كرواتيا يوم الثلاثاء بمعنويات قوية من أجل الفوز فقط لضمان التأهيل. و20 ألف متفرج جاهزون لدعم منتخبهم ، كما فعلوا في شوارع لندن قبل مباراة إنجلترا.
ولكن هناك ملاحظة أن من بين 17 منتخبا الذين لعبوا مبارتين تبقى اسكتلاندا وتركيا وحدهما لم يسجلا أي إصابة.

جمهور اسكتلندا ينشر الفوضى في شوارع لندن :

 

Spread the love