التيكواندو: الضرب تحت الحزام

Spread the love

تعليق : عبد الاله بوزيد

تتعرض اللغة العربية إلى ظلم كبير واحتقار شديد، عن طريق أقلام فقيرة وغير متطورة وعاجزة عن مواكبة التطور العلمي والتقني. هنا نستعرض أحد النماذج الصارخة التي تعري واقعا لا ينحصر في أزمة التسيير ولكن يكشف أيضا واقع ” ثقافة” المسير.

poumsi-1اللغة العربية تأكل العصا بالتيكواندو

ويجري هذا في ظل دستور مغربي يؤكد أن لغة المغرب هي العربية، وأمامنا نموذج صارخ وفاضح من الجامعة الملكية المغربية لرياضة التيكواندو حيث يلفت الانتباه إلى لغتها العربية والتي تنشر بها ” بلاغات ” بعيدة كل البعد عن قواعد اللغة والنحو والصرف، وعاجزة عن بناء جملة مفيدة سهلة الأسلوب وواضحة المعنى وبالتالي نظيفة من الأخطاء اللغوية.

لا يجوز لنا دور المتفرج، وأمامنا وسائل متعددة لتعيين تنمية هذه الجامعة وتطويرها وبين أيدينا أطر شابة من المستوى الجامعي من مختلف التخصصات والمستويات من السنة الثالثة والإجازة إلى الماستر في الأدب وفي العلوم وفي التسيير الاداري وتدبير المقاولات ، إن في حقل هذه الرياضة شباب مؤهل لتحمّل المسؤولية في إطار يتماشى مع التطور التقني للإدارة ولقواعد اللغة وقواعد النظام الإداري والسكرتارية ، ويمكن تشغيلهم في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، بدعم من عدة مؤسسات منها للذكر مؤسسة محمد السادس، وصندوق التمية الرياضية، واللجنة الاولمبية أيضا.

الخطير في الأمر أن الأمّـيين يقودون الأساتذة،،، وبدون حشمة أو حياء.

وفي الختام نقول لهم :  ” لو عرف الانسان مقداره / لم بفخر المولى على عبده

( يقول هنا أبو العلاء المعري لو تبين الانسان ضعفه أمام الدهر ما افتخر سيد على مسود )

# النموذج الأول من المسخ والأمية اللغوية:

© تبعا للمراسلة الصادرة………..

هنا جاءت كلمة : تبعا بهذا المعنى :

  • تَبِعْت القوم تَبَعاً وتَباعةً، بالفتح، إِذا مشيت خلفهم أَو مَرُّوا بك فمضَيْتَ معهم.

أما المعنى الذي يجب المراد منه فهو جاء في التفسير التالي :

تَبِعَ الشيءَ تَبَعاً وتَباعاً في الأَفعال وتَبِعْتُ الشيء تبوعا: سِرْت في إِثْرِه؛ واتَّبَعَه وأَتْبَعَه وتتَبَّعه قَفاه وتَطلَّبه مُتَّبعاً له وكذلك تتَبَّعه وتتبعته تتبعا؛ قال القُطامي: وخَيْرُ الأَمْرِ ما اسْتَقْبَلْتَ منه، وليس بأَن تتَبَّعَه اتِّباعا وضَع الاتِّباعَ موضع التتبُّعِ مجازاً.

وقال سيبويه: تتَبَّعَه : ” اتِّباعاً ” لأَن تتَبَّعْت في معنى ” اتبَعْت “.

© تنهي الجامعة الملكية ……….

  • ” نهى ” النون والهاء والياء أصلٌ صحيح يدلُّ على غايةٍ وبلوغ.

  – التاء ، تاء التأكيد

وعندما نقرأ الجملة كاملة لا نجد أن المعنى يؤدي إلى بلوغ الغاية التي يريدها الاسم والاسم هنا هو الجامعة الملكية، وتقول الجملة كما نلاحظ : ” تنهي الجامعة الملكية المغربية للتايكواندو إلى كافة المتوجين بإحدى الميداليات صنف البومسي خلال البطولة المشار إليها أعلاه ( هنا تتكسر الجملة ) ونجد في الجملة : انهم ……

بينما الصحيح هو ربط كلمة ” تنهي ” بالغاية وهي ” إعلان” أو ” إخبار”

المتوجين باستدعائهم .

مثال : تنهي الجامعة …………. إلى عِـلم المتوجين بإحدى الميداليات ” صنف البومسي ” خلال البطولة المشار إليها أعلاه، باستدعائهم إلى …………..

  • انهم مدعون : الخطأ هنا في نقص الواو : مدعوون

+ يلتحق جميع المشاركون

التحقَ بـ يلتحق ، التحاقًا ، فهو مُلْتَحِق ، والمفعول مُلتحَقٌ به 

جميع : من ألفاظ التَّوكيد ، وهي تؤكِّد الشَّيءَ المتجزِّئ مفردًا كان أو جمعًا

 ومعناها هنا : أَيْ كُلُّهُمْ ، وَتُعْرَبُ هُنَا فَاعِلاً . والصحيح هو : يلتحق جميع المشاركين.

2-_n

 

Spread the love