الهيئة المغربية لسوق الرساميل تراجع الحد الأقصى لعتبات التغيير على البورصة

Spread the love

©أيقونة بريس: هيئة التحرير //

 

‏12‏/10‏/2021 التحديث في 30:12 //
أعلنت الهيئة المغربية لسوق الرساميل أنها قامت بتعديل الحد الأقصى لعتبات التباين المطبقة على الأدوات المالية المدرجة في بورصة الدار البيضاء.

 

ويوضح بلاغ الهيئة الصادر اليوم الاثنين، أن هذه المراجعة تأخذ في الاعتبار الوضع الاقتصادي الحالي وتطور مؤشرات سوق الأوراق المالية.

وهكذا، في ظل الظرفية الحالية ونظرا لتطور مؤشر سوق البورصة، تقرر اعتبارا من 12 أكتوبر 2021، حصر العتبة القصوى لتغيير سعر أداة مالية، ارتفاعا أو انخفاضا، لسعر الأداة المالية خلال نفس جلسة البورصة في العتبات التالية:

من السعر المرجعي لسندات رأس المال المدرجة بالتداول المستمر.
من السعر المرجعي لسندات رأس المال المدرجة بالتداول الثابت.
من السعر المرجعي لسندات الدين.

وجاء في البلاغ أن الهيئة ستواصل “بيقظة” متابعة تطور البورصة وسوق الأوراق المالية ولن تفشل في استخدام الأدوات المتاحة لها للحفاظ على الأداء السليم لسوق رأس المال.

 

بخصوص الهيئة المغربية لسوق الرساميل (AMMC)

تعتبر الهيئة المغربية لسوق الرساميل السلطة التنظيمية لسوق الرساميل بالمغرب. وتسهر الهيئة في إطار المهام المنوطة بها على ضمان حماية المدخرات المستثمرة في الأدوات المالية وعلى حسن سير وشفافية سوق الرساميل في المغرب.
http://www.ammc.ma

 

Spread the love