وزارة الاتصال الأولى في المغرب في التطور الاداري

ترأس وزير الاتصال مصطفى الخلفي مؤخرا ورشة تواصل في مقر الوزارة بحضور جميع أطر الوزارة وبعض وسائل الاعلام ، وكان محور هذه الورشة حول إطلاق خدمة إلكترونية جديدة تحت اسم “فضاء المقاولة الصحفية”.
و تهدف هذه الخدمة إلى تسهيل وتبسيط العمليات الإدارية بين المقاولات الصحفية ومجموع المصالح الإدارية بوزارة الاتصال، حيث تُمكن هذه الخدمة القائمين على المقاولة الصحفية من تقديم طلبات بطاقة الصحافة وطلبات بطاقة القطار وطلب رقم اللجنة الثنائية وطلب الدعم المباشر الأساسي، كما تمكن هذه الخدمة المقاولات الصحفية من التتبع المباشر لمآل ملفاتهم عبر مختلف المراحل الإدارية، وأضاف السيد وزير الاتصال أن خدمة “فضاء المقاولة الصحفية” تشكل انطلاقة لمجموعة من الخدمات الرقمية الأخرى التي ستعمل وزارة الاتصال على إطلاقها، خاصة تلك المتعلقة بطلبات رخص التصوير.
كما تم إطلاق خدمة (الانترا- نت) على مستوى الإدارة الإلكترونية الداخلية لوزارة الاتصال ،حيث أكد السيد وزير الاتصال أن نظام الشبكة التواصلية الداخلية (الانترا- نت) لوزارة الاتصال، يأتي لتسهيل عملية التواصل بين أطر وموظفي وزارة الاتصال وتمكينهم من التبادل الفوري للمعلومات والملفات، وتمكين أطر وموظفي وزارة الاتصال من الاطلاع على مختلف المعلومات والمستجدات المتعلقة بالوزارة وتعميمها على كافة المصالح بما فيها المديريات الجهوية، كما يمكِّن من تنفيذ مجموعة من الإجراءات الإدارية بين مختلف المصالح وأخرى لفائدة الموظفين من قبيل الشواهد الإدارية والعطل والخدمات الاجتماعية، إضافة إلى توفر الخدمة على نظام إلكتروني للتكوين عن بعد يضم مجموعة من التكوينات والتخصصات.
وأوضح السيد مصطفى الخلفي وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن هذا المجهود جاء ضمن مشروع تحويل وزارة الاتصال إلى إدارة رقمية متكاملة ومندمجة على المستويين الداخلي والخارجي، وذلك في إطار تعزيز دعائم الحكومة الإلكترونية التي تهدف إلى تمكين المتعاملين مع الإدارة، سواء مواطنين أو مقاولات، من مجموعة من الخدمات الإدارية عبر الوسائل الرقمية، وذلك تكريسا للطابع اللامادي للخدمات الإدارية.

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية