معطي منجب

للمرة الرابعة عشر: ابتدائية الرباط تؤجل محاكمة منجب ورفاقه

ايقونة بريس - متابعة 

أجلت المحكمة الابتدائية بالرباط، يوم الأمس الأربعاء 30 يناير الجاري الجلسة الرابعة عشر لمحاكمة الباحث والمؤرخ “المعطي منجب”ورفاقه الستة، المتابعين بتهمة ” المس بامن الدولة”، الى غاية 24 ابريل المقبل. 

ويأتي تأجيل هذه الجلسة بعد سلسلة من المحاكمات المارطونية،والتي وصلت الى 14 جلسة على مدى سنتين، ويعود تاجيل الجلسة الى غياب اربعة متهمين من بينهم اثنان غادرا المغرب  وطالبوا للجوء السياسي بفرنسا.

 وقال المعطي منجب في تصريحه لوكالة الانباء الفرنسية ان الهدف من التأجيل جعلنا نشعر بالتعب وان سيف “ديموقليطس” فوق رؤوسنا.

ونظم عدد من النشطاء، والحقوقيون وقفة احتجاجية أمام المحكمة الابتدائية بالرباط بالموزاة مع جلسة المحاكمة للتنديد بمحاكمة منجب، وباقي النشطاء، معتبرين ذلك تضييقا على حرية الرأي، والتعبير.

والجذير بالذكر أن المتابعيين الستة وجهت لهم تهم تتعلق بـ “المساس بأمن الدولة”، وارتكاب مخالفات مالية على علاقة بمركز بحوث حول وسائل التواصل كان يديره منجيب، ويواجهون عقوبات بالسجن تراوح بين عام وخمسة أعوام وغرامات باهظة.

وعبرت منظمات حقوقية دولية عن تضامنها مع الصحافيين والنشطاء السبعة الملاحقين في هذه القضية، وطالبت بإسقاط المتابعة عنهم. وكانت منظمة العفو الدولية اعتبرت ملاحقتهم “أمرا مثيرا للقلق العميق”، ودعت السلطات المغربية إلى “إسقاط التهم” الموجهة ضدهم.

أيوقونة بريس جريدة إلكترونية