فرنسا: الاحتفالات بانتصار الجزائر تتحوّل إلى الفوضى والشغب وتخلِّف وفاة امرأة

©أيقونة بريس: AFP //
مباشرة بعد فوز المنتخب الوطني على نظيره كوت ديفوار، برسم نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019، خرج آلاف الجزائريين في عدة مدن فرنسية احتفالا بالتأهل إلى نصف النهاية، غير أن تلك الاحتفالات عكرت صفوها أحداث شغب.


وحسب وكالة الأنباء الفرنسية فقد خرج آلاف الجزائريين إلى الشوارع في باريس ومرسيليا وليون ومدينة تور ومدينة روبي – Roubaix شمال فرنسا ، بعد المباراة للاحتفال بالتأهل. وبكثرة الحماس انزلقت هذه الاحتفالات إلى ظهور بعض الأحداث المؤسفة.
وفاة سيدة :
الحدث المؤسف وقع في مدينة مونبيليه، بعد أن فقـد مشجع بالغ من العمر 21 عاما السيطرة على السيارة التي كان يقودها “بسرعة كبيرة” في حيّ موسون بالمدينة الواقعة جنوب فرنسا، ما أدى إلى وفاة أم وإصابة ابنتها البالغة من العمر 17 عاما ورضيعها بجروح.
ونقل الرضيع بشكل عاجل إلى المستشفى، وأصيبت الابنة بجروح طفيفة في كاحلها. وتم وضع المتهم قيد التوقيف.
أعمال شغب في الشانزليزيه
وفي باريس قام عشرات الأشخاص بنهب محلات تجارية بالقرب من جادة الشانزيليزيه، كما قامت مجموعات بمهاجمة ثلاثة محلات تجارية لبيع دراجات نارية
واستخدمت خلالها عناصر قوات حفظ النظام الغاز المسيل للدموع خصوصا حول ساحة النجمة لطرد مجموعات كانت ترشقهم بمقذوفات. وتراجعت حدة التوتر عند منتصف الليل.
وذكرت وزارة الداخلية الفرنسية أن 74 شخصا اعتقلوا وأوقف 73 منهم قيد التحقيق.
وأدان وزير الداخلية الفرنسي في تغريدة الجمعة “التدهور والحوادث غير المقبولة” التي وقعت في فرنسا الخميس على هامش التجمعات الاحتفالية.

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية