عطلة العيد: تهنئة لرجال الأمن والعاملين في قطاع الصحة

©أيقونة بريس: الرباط   //
إذا كان جميع المغاربة قاطبة يحتفلون بيوم العيد في أجواء عائلية، ويتبادلون التهنئة، فإن هناك فئة أخرى يجب التفكير فيها، وفي مقدمتهم رجال الأمن الوطني، والدرك الملكي والجيش الملكي، والقوات المساعدة ورجال المطافئ،                                                  
هؤلاء لم ينالوا العطلة الإدارية الممتدة إلى يوم الإثنين، بل جميعهم تلقوا تعليمات من أجل مداومة العمل والحرص الشديد على السهر على أمن البلاد.
في هذا السياق قامت المديرية العامة للأمن الوطني بإصدار تعليمات لجميع المصالح والولايات الأمنية، تنص على السهر والمتابعة لجميع حركات السفر والتنقلات للمواطنين حتى تمر هذه الحركة بنظام وبدون حوادث، كذلك المراقبة الأمنية للمطارات والمحطات الطرقية للمسافرين وحافلات النقل العمومي.
كما أكدت الإدارة العامة للأمن الوطني على تشغيل دوريات أمنية من الراجلين ومن أصحاب الدراجات النارية، لتقوم بجولات بين الأحياء الشعبية والأسواق والمناطق الترفيهية العمومية.
لابد من التنويه بهذه المجهودات التي تخدم المواطنين والوطن وتضمن الشعور بالأمن.
كما لابد من توجيه الثناء على العاملين في قطاع الصحة الذين يشتغلون في المداومة بالمستشفيات.

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية