سيدتي العروسة: كيف “تقضين” على حماتك

أغلب العروسات يشتكين من والدة الزوج ” الحماة” ، أغلب العروسات لهم إحساس بأن ” الحماة ” تكرههن ، وخاصة العروسة التي لم تختارها والدة العريس الزوج.
هذه العلاقة التي يعيشها الجانبين : العروسة والحماة هي علاقة في شكل حرب باردة وغالبا ما تكون مغلفة بالابتسامة غير الحقيقية وكل واحد في كلامه يستعمل ” المعاني ” لقصف الآخر, وطبعا هذه العلاقة تؤثر بشكل مباشر على العلاقة الزوجية ،
لكن توجد بعض الوصفات كحلول لتهدئة الحرب الباردة بين الطرفين نلخصها في بعض المقترحات:

حين تتدخل حماتك ف حياتك الشخصية…: إن كانت حماتك تتدخل في تفاصيل حياتكما الشخصية وتطرح أسئلة محرجة بشأن المصروف واللباس، وغيرها، ننصحك بمصارحة الزوج والتعبير عن إنزعاجك من هذا الأمر بطريقة هادئة. وأطلبي منه أن يتحدث معهل برفق لوضع حدّ لهذه التدخلات.

وقت مخصص للحماة والزوج: إن كنت تريدين التخلّص من مشكلة غيرة الأمّ على إبنها ننصحك بأن تبادري بالخطوة الأولى وتطلبي من زوجك أن يخصص بعض الوقت لأمّه. فهذا سيشعرها بالإطمئنان وبالتالي ستتغير تصرفاتها معك.

تخصيص وقت لحماتك:حاولي أن تقضي بعض الوقت مع حماتك، يمكنك مثلاً لأن تصطحبيها معك للتسوق كما يمكنك إستشارتها في بعض الأمور فهذا من شأنه أن يعزز الروابط بينكما وسيشعرها بالراحة وبالتالي ستخفّ غيرتها.

الإحترام والتقدير: حاولي ان تشعري حماتك أنّك تحترمينها وتقدرينها. فحتى لو كانت الكلمة الأخيرة والقرار الاخير لك في الشؤون الخاصة بمنزلك، هذا لا يمنع أن تستشريها في بعض الأمور الصغيرة بهدف التعبير لها عن مدى تقديرك لها ولخبرتها. هذا التصرّف سيساهم في تخفيف غيرتها!


أيقونة بريس – iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية