النقابات العمّالية تعلن الاضراب ومواجهة سياسة الحكومة

في تصريح صحفي للمركزيات النقابية الأربع المجتمعة بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يوم الأربعاء 4 نوفمبر 2015، والتي تداولت طبيعة العلاقة بين الحكومة والنقابات التي تطبعها عدم المسؤولية من الجانب الحكومي، وبعد تداولها في الوضع الاقتصادي والاجتماعي والمادي المتردي للطبقة الشغيلة والعاملة، قرر المركزيات النقابية:

تنظيم مسيرة وطنية احتجاجية للطبقة العمالية يوم الأحد 29 نونبر 2015 بمدينة الدار البيضاء تكون مسيرة احتجاجية سلمية، حضارية، بشعارات مسؤولة على حكومة لا مسؤولة تغيب إراديا الحوار الاجتماعي والتفاوض.

تنظيم تجمّع شعبي عمّالي يوم 8 دجنبر 2015 في ساحة  la salle  بشارع فرحات حشاد، تؤكد من خلاله الطبقة العاملة على تشبثها بحقوقها ومطالبها الاقتصادية والاجتماعية، ودفاعا عن الحرية والكرامة

تنظيم إضراب عام وطني في الوظيفة العمومية والجماعات المحلية يوم 10 دجنبر 2015.

تنظيم اعتصام للطبقة الشغيلة بمدينة الرباط سيحدد تاريخه وضبط مكانه.

تنظيم إضراب عام وطني في القطاع الخاص والعام والمؤسسات العمومية والشبه عمومية والخدماتية والجماعات المحلية وكل القطاعات المهنية  سيتم تحديد تاريخه لاحقا.

Print Friendly, PDF & Email