ربيع الابلق

بعد 20 يوما من الإضراب عن الطعام هيئات مدنية توجه رسالة مفتوحة لمسؤولين حكوميين

® ايكون بريس - الدار البيضاء

وجه الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الإنسان، ولجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء، رسالة مفتوحة إلى وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، و وزير العدل، ورئيس النيابة العامة، ورئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، والمندوب العام لإدارة السجون.                         

وذلك على خلفية الوضعية الصحية لكل من المعتقلين السياسيين “عبد العالي حود” و “ربيع الأبلق” المستمرين في الإضراب عن الطعام بالمركب السجني عكاشة بالبيضاء، حيث بلغ إضرابهما بالنسبة لعبد العالي حود عشرين يوما، وربيع الأبلق ستة عشر يوما”.

ونددت الرسالة بالتجاهل الذي تواجه به مطالب المضربين المرتبطة بمجريات المحاكمة التي يعتبرانها لا تتوفر فيها شروط وضمانات الحق في المحاكمة العادلة.، وطالبت الرسالة بالوقوف على الظروف والملابسات التي صاحبت اعتقالهم ومتابعتهم، وما تعرفه محاكمتهم من إخلال بشروط وضمانات الحق في المحاكمة العادلة.
ودعت الرسالة المسؤولين الحكوميين إلى “فتح حوار عاجل مع المضربين للنظر في مطالبهم العادلة والمشروعة، ومعالجة هذه الوضعية قبل حصول أية فاجعة، أو حدوث مخلفات خطيرة تنعكس على صحتهم”.


أيوقونة بريس جريدة إلكترونية