الملك يصدر عفوا عن الصحفية هاجر الريسوني

© ايقونة بريس : الرباط //
أعلنت وزارة العدل أن الملك محمد السادس أصدر عفوه على الصحفية هاجر الريسوني، التي صدر في حقها مؤخرا حكم بالحبس لمدة سنة والتي ما تزال موضوع متابعة قضائية ، بتهمة الإجهاض خارج العلاقة الشرعية.     

وأوضح بلاغ وزارة العدل أن هذا العفو الملكي “يندرج في إطار الرأفة والرحمة المشهود بها لجلالة الملك، وحرص جلالته على الحفاظ على مستقبل الخطيبين اللذين كانا يعتزمان تكوين أسرة طبقا للشرع والقانون، رغم الخطأ الذي قد يكونان ارتكباه، والذي أدى إلى المتابعة القضائية”.

وفي هذا السياق، يضيف البلاغ، “فقد أبى جلالته إلا أن يشمل بعفوه الكريم أيضا كلا من خطيب هاجر الريسوني والطاقم الطبي المتابع في هذه القضية”.

ويذكر أن المحكمة الابتدائية بالرباط قد أصدرت حكما يوم 30 شتنبر على الصحفية هاجر الريسوني، ، بسنة حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم، وقضت في حق خطيبها، الأكاديمي والناشط الحقوقي السوداني، بالحكم ذاته.

كما قضت المحكمة بالسجن النافذ سنتين للطبيب محمد جمال بلقزيز مع غرامة قدرها 500 درهم وتوقيفه مدة عام من مزاولة المهنة، وذلك بعد متابعته بتهمتي الإجهاض والاعتياد على ممارسة الإجهاض.

كذلك كانت المحكمة صدرت حكما على طبيب التخدير وكاتبة الطبيب المدان، بالحبس الموقوف التنفيذ سنة واحدة لطبيب التخدير وثمانية أشهر للكاتبة.

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية