الصحافة التركية تهاجم الدولي بلهندة

©أيقونة بريس: بدر بنعلي //
تعرض الدولي المغربي يونس بلهندة لوابل من الصفير من طرف جمهور فريقه : غلطة سراي في المباراة التي خاضها ضد ريال مدريد ليلة الثلاثاء (0-1) وكان ردّ بلهندة على صفير الجمهور ليس في مستوى لاعب دولي محترف ، مما أثار زوبعة كبرى ضده عبر قنوات التلفزة والصحف التركية.

مباراة غلطة سراي هي الثالثة في مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا وأيضا هي الثالثة بدون أهداف. بعد تعادله من رحلته إلى بروج خلال اليوم الأول (0-0) ثم خسر أمام باريس سان جيرمان على الرغم من المقاومة القوية (1-0) ، ثم هزيمة جديدة أمام ريال مدريد (1-0). وهذه النتائج وضعت الفريق التركي في وضع جد صعب للتأهيل لدور 16.


يونس بلهندة البالغ من العمر 29 عامًا، بطل فرنسا مع مونبلييه عام 2012 ، عندما كان يغادر الملعب في الدقيقة 66. هاجمه الجمهور بالصفير الأمر لم يتحمله بلهندة هذه المعاملة فانهارت أعصابه ونشر غضبه بالرد على مجموعة من الجمهور بالسب وبكلامي غير أخلاقي.
في الندوة الصحفية التي تعقب نهاية المباراة عبّر مدرب الفريق عن غضبه على تصرف الجمهور وقال : إن من يقوم بمثل هذه التصرفات مع لاعبي فريقهم ليسوا من أنصار ومحبي الفريق بل هم يعتبرون ” متفرجين ” فقط، لأن ” المحب ” يشجع ولا يحطم.
ثم قال بغضب شديد : إننا كنا نلعب مع ريال مدريد ومن يصفر على لاعبينا لا يعرف مستوى ريال مدريد، أنا لست متعودا على هذا الأمر ،، غريب والله ،، “
وخلص كلامه بالدفاع عن جميع لاعبي الفريق الذين لعبوا مباراة جيدة .
رغم كل هذا انتقدت الصحافة ما قام به بلهندة نحو الجمهور رغم أن الذين صفروا عليه كانوا فئة قليلة في المدرجات خلف مكان لاعبي الاحتياط، .
أما بلهندة فقد قدم رجل أعماله طلب الترخيص بانتقال لاعبه خلال فترة الانتقالات الشتوية، وأخبر المدير العام للنادي بأن بلهندة لن يستمر مع الفريق الذي له عقد يستمر إلى سنة 2022 .

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية