الرجاء دائما يكون قويا وشرسا عندما يكون في قلب المشاكل

©أيقونة بريس: عبد الله حارث //

الرجاء، هذه الأيام يحني رأسه لزوبعة من المشاكل، لكن الرجاء تعوّدنا منه أن يرفع الرأس بعد مرور العاصفة، الرجاء دائما يكون قويا وشرسا عندما يكون في قلب المشاكل.


رجاء الأب جيكو لا تغيّـر مذهبها الكروي:

إن جمهور كرة القدم يميل إلى إحساس رومانسي، لأنه مرة يعيش المتعة ونشوة الفرح في كل انتصار أو كل عرض جيّـد يقدمه الفريق حتى ولو يخسر النتيجة، ثم مرة يعيش الكآبة بسبب المشاكل التي يعيشها الفريق. وهكذا فكل ما هو تقاليد ” الفريق ” نحن جميعا نتحول إلى محافظين ندافع عن تقاليدنا، وأي تغيير نعتبره ” خيانة “.
قد يكون هذا هو ما يعيشه المغاربة أجمعين مع المنتخب الوطني، وجماهير الرجاء مع ” رجائها” ، فالرجاء هي مدرسة الأب جيكو، لا يمكن تغيير فلسفتها ومذهبها الكروي.
عاشت الرجاء مشاكل مادية وتقنية مع بودريقة، ثم أسوء الأيام بوفات بعض الشباب من الجمهور، ومحاكمة آخرين بالسجن، وفي كل الظروف الصعبة وبكل التضحيات هاته عاهد الجمهور فريقه بالتشجيع الأبدي واللّا مشروط وباستعمال أجود وسائل الدعم منها ” في بلادي ظلموني ” التي ذاعت صيتا في أنحاء العالم حتى في قناة تلفزية في الصين .
وتمحّـن جمهور الرجاء مع الرئيس حسبان، حيث عاشت الرجاء ظروفا جد مخنوقة، ظل خلالها الفريق بلاعبيه وإدارته والعاملين في الملعب، جميعهم لمدة عدة أشهر بلا رواتب الشهر، والرجاء هو الذي لعب خارج الدار البيضاء ولعب 3 مباريات في أسبوع ولعب مباراة مباشرة بعد العودة من السفر من إفريقيا،
ومع كل هذه الوضعية لعب الرجاء المنافسة بقوة وبجدية وبحماس وبعـِناد،
لعب الرجاء برأس مرفوعة.


جمهور الرجاء هو الذي غنّى في قلب فلسطين ضد الصهيون وعرب كوشنير.
جمهور الرجاء هو الذي زرع الروح المعنوية في الشاب : السيمو
جمهور الرجاء هو الذي قام بحملة ” الحقيبة المدرسية ” مع بداية الدخول المدرسي.

الرجاء يعيش أياما حرجة :

وماذا الآن ؟ حاليا يعيش الفريق أياما حرجة مؤلمة ليس الأمر مُـضحكا للمسؤولين عن الفريق وحتى للقاعدة الجماهيرية الكبرى، وحتى لمدينة الدار البيضاء، والأكثر من هذا للكرة المغربية،
نعم للكرة المغربية، لأن الرجاء واحد من الفرق المغربية ( الوداد – بركان- ح.أكادير) التي تمثل المغرب في المسابقات الإفريقية والعربية، وكما أن الرجاء يجلب أكبر عدد من المشاهدين على التلفزة ومداخيل التلفزة مهمة جدا بالنسبة للجامعة التي توزعها على الفرق.
® شهر نونبر سيكون قويا فيه لقاء الذهاب والإياب من دوري أبطال العرب ستجرى يوم 2 و23 نونبر
® في البطولة الإفريقية، المباريات ستكون على التالي:
الرجاء – الترجي
فيتا كلوب – الرجاء
الرجاء – شبيبة القبائل
شبيبة القبائل – الرجاء
الترجي – الرجاء
الرجاء – فيتا كلوب

كثرة الاستقالات

ربما يبدو تسارع الأحداث هذه الأيام يعارض مسيرة الفريق قبل المواجهات التي ذكرنا، هذه المشاكل التي يبدو تأخر المكتب المسير في الحسم فيها، لأنها تقنية في المنطق، وقد يكون هذا التأخير على الأرجح ” سوء فهم ” أو ” عدم الاهتمام” .
* تمت إقالة زكرياء أوطالب من منصبه كمدير مركز التكوين للنادي و كمساعد للمدير التقني فتحي جمال ، (وهو الذي جلبه للعمل معه). ويعود سبب الإقالة بعد الضجة التي افتعلها باتهامه بالتحرش على أحد الطفال الممارسين في النادي. ورغم الإقالة فالقضية ما تزال قائمة، ولا نريد التعليق عليها حاليا حتى نتوفر على تصريح رسمي من الأطراف المعنية بالقضية.
* بعده 48 ساعة، استغنى المكتب المسير بالتراضي عن المدير التقني، فتحي جمال، الذي كان مثيرا للجدل ويعارضه نسبة كبيرة من الجمهور بسبب سوء الانتدابات كما أشار له الكثيرون بتهمة ” السمسرة ” في اللاعبين.
* هناك بعض المرشحين لمهمة الإدارة التقنية منهم حرمة الله الذي سبق له أن شغل هذا المنصب. أيضا السلامي.
* طلال القرقوي مرشح لمنصب أوطالب .
* يوسف السفري سيعود كمساعد مدرب .

محاولة بودريقة وحسبان العودة ؟؟؟

ليست الأمور ما يُكربُ الجو العام للفريق، فالجمع العام على أيام قريبة فقط، وسيتم رض الانتقال إلى ” شركة رياضية” ، لذا ينتاب الفريق رعدة قوية أو اضطراب قوي ، ويجب النظر إلى هذا من نظرة محاولة زعزة مسيرة الفريق ودفع المكتب المسير للخروج . بعض الإشارات توحي بمحاولة من بودريقة ومن حسبان، الأول فجأة نشر على صفحته الشخصية للتواصل الاجتماعي صورة للأكاديمية، الثاني صرح بأنه يطالب الفريق باسترجاع دين مالي كبير القيمة . وتزامن هذا باستقالة ( غير مؤكدة) 3 أعضاء من المكتب المسير.

سؤال ما فائدة تحريك لبة الشطرنج في هذا الوقت بالذات قبل الجم العام.؟

الذهاب نحو ” رابعة” :

قد يصرفنا عن الاعتقاد بأن الرجاء أكثر ثباتا مما هي عليه، بل هناك شيء ثابت على الإطلاق هو اعتبار هذا التغيير “ميتافيزيقي” لا غير وأنه يناسب المرحلة والهدف الذي يقصده الفريق، ” الرابعة ” كما يقول الجمهور.
كرة القدم هي مؤامرة، هي حيلة، هي تواطؤ: وبالتالي هي مشهد من عروض فنية: ، بالتطوير وبتصحيح الأخطاء الإدارية والتقنية نحاول الاحتفاظ بالمتعة الكروية.
ما يهم هو أن يظل الفريق نموذجا مثاليا.
نموذجا في التسيير الإداري
نموذجا في اللعب، في كرة القدم.
نموذجا في التشجيع.

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية