الأمطار تكشف فساد البنية التحتية الجديدة في مدينة طنجة

ايقونة بريس: طنجة
كشفت الأمطار التي تهاطلت اليوم الاثنين بأنحاء المغرب على هشاشة البنية التحتية في العديد من المدن، وكانت أول مدينة عرفت التضرر منذ بداية الصباح هي مدينة طنجة.


فقد غرقت العديد من الشوارع في وديان من الماء ونتج عنها خلق ارتباك في حالة المرور واضطر العديد من سائقي السيارات إلى التوقف وسط تيار من المياه التي لم تعرف المرور العادي في قنوات تصريف المياه التي تم انجازها من طرف السلطات المحلية، في إطار مشاريع كبرى، بغلاف مالي كبير قصد تهيئة الأرضية التحتية في أهم مراكز المدينة، مثل بني مكادة وشارع الجيش الملكي وشارع مولاي اسماعيل، وساحة الجامعة العربية.
وتعتبر الفضيحة الكبرى في هذا اليوم الأول من هطول الأمطار، هي نفق بني مكادة الذي أصبح مملوء بالمياه نظرا لعيوب خارقة في البناء، وهذا ما نتج عنه استياء كبير للساكنة، وهناك تفكير من طرف بعض جمعيات المجتمع المدني لاتخاذ مبادرة لمسائلة السلطات المحلية على فساد هذه الأوراش التي صرفت عليها الدولة ميزانية كبرى بدون مراقبة المعايير التقنية للتجهيز.

%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%81%d9%82-%d9%81%d9%8a-%d8%b7%d9%86%d8%ac%d8%a9n-2

أيقونة بريس - iconepress
جريدة إلكترونية إعلامية