التربية الوطنية: إضراب وطني ليومين واعتصام بالرباط للتنسيق النقابي الخماسي

© ايقونة بريس - الرباط 

يخوض التنسيق النقابي الخماسي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات إضرابات واحتجاجات مند يناير 2016، من أجل نيل الترقية وتغيير الإطار أسوة بالأفواج.

وقال بيان للتنسيق النقابي أنه يستشعر بقلق كبير، استمرار وزارة التربية الوطنية في تعاطيها السلبي مع هذه النضالات، ومناوراتها المكشوفة، عوض فتح حوار حقيقي وجدي يفضي إلى تسوية هذا الملف تسوية شاملة ومنصفة، وينزع فتيل الاحتقان الذي وصل مستويات قياسية في قطاع التعليم.

ويضيف البيان أنه وبعد أزيد من 3 سنوات من النضال السلمي المسؤول، بهدف التنبيه لوضعية حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية، غير أن مطالبنا تواجه بسياسة الآذان بدل تمكين المتضررين  من حقهم في الترقية وتغيير الإطار على غرار جميع موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات قبل دجنبر 2015.

 وفي هذا الإطار دعا التنسيق النقابي جميع موظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات إلى خوض إضراب وطني يومي 30 شتنبر و1 أكتوبر 2019 قابل للتمديد، مع تجسيد معتصم وطني متمركز بالرباط يوم 30 شتنبر 2019، سيعلن عن مكانه وساعة انطلاقه في بلاغ خاص لاحقا، مع التنديد بأشكال التضييق الممارسة في حق المضربين عبر الاقتطاعات غير القانونية من الأجور.

أيوقونة بريس جريدة إلكترونية