ريال مدريد يفوز ويتأهل بمعجزة لاعب احتياطي

يشهد الجميع أن فريق ريال مدريد فاز على باري سانجيرمان بمعجزة وبخطأ كبير لحارس المرمى. الهدف جاء من طرف المدافع ناتشو وهو احتياطي اصلا أشركه المدرب بعد أن شعر اللاعب الممتاز مارسيلو بألم في ركبته .
مجهود قدمه لاعبو ريال مدريد خاصة خط الوسط : كروز – مودريش – ايسكو – وكاسيميرو هذا اللاعب البرازيلي الذي أصبح قوة ضاربة في الفريق لما يقوم به من دور ومجهود كبيرين بوجوده في جميع أماكن الملعب لقطع الكرات من الفريق الخصم، وكان رونالدو وخيسي في حصار من طرف دفاع الفريق الفرنسي، ولم يتمكن رونالدو من دخول مساحة مربع العمليات . وظهر واضحا أن غياب لاعبين أساسيين يشكل ضعفا بارزا لفريق ريال مدريد مثل بنزما – بايل – خيميس رودرغيز ،
وقدّم باري سانجيرمان مباراة للذكرى أمام مضيفه لكن سوء الحظ تارة والرعونة تارة أخرى وقفت في وجه تسجيل نجومه للأهداف دون أن ننسى تألق الحارس كيلور نافاس الذي أصبح أول حارس في تاريخ ريال مدريد ينجح في الحفاظ على نظافة شباكه لتسع مباريات متتالية بملعب بيرنابيو.. وتعتبر هذه الخسارة هي الأولى لبطل فرنسا في جميع المنافسات هذا الموسم.

أرقام من المواجهة

• فاز ريال مدريد مرة واحدة فقط على باريس في 5 لقاءات أوروبية (ت 2 خ 2) – كان في أول لقاء بينهما في كأس الاتحاد الأوروبي موسم 1992/1993.
• لم يخسر ريال مدريد في آخر 8 مباريات لعبها أمام فرق فرنسية في المنافسات الأوروبية (ف 5 ت 3) وقد خسر مرة واحدة فقط (أمام باريس في 1994 ) في 13 مباراة لعبها على أرضه أمام فرق فرنسية (ف 9 ت 3).
• خسر ريال مدريد مرة واحدة فقط في آخر 25 مباراة لعبها على أرضه في المنافسات الأوروبية (أمام شالكه في مارس الماضي ف 21 ت 3).
• حافظ باريس على نظافة شباكه في 3 مباريات متتالية – لم يحافظ عليها في 4 متتالية في دوري الأبطال من قبل.
• لم يشرك أي فريق آخر لاعبين مختلفين في هذه الدورة أكثر من ريال مدريد (20 بالتساوي مع تشلسي وأستانا).
• سدد باريس كرة واحدة على المرمى فقط في لقاءه الماضي أمام الريال – أقل عدد له في مباراة منذ موسم 2004/2005.
• بايرن ميونخ فقط (90.67%) حقق نسبة الدقة في  التمرير، أعلى من باريس (90.54%) وريال مدريد (89.88%) هذا الموسم في دوري الأبطال.
• وقع باريس في مصيدة التسلل 21 مرة هذا الموسم في دوري الأبطال – أكثر بست مرات من أي فريق آخر.