تصفيات كأس أمم افريقيا (الكوت ديفوار 2023).. المنتخب المغربي انتصار على ليبيريا 2 -0 يفتح الطريق إلى التأهيل

 

©أيقونة بريس: هيئة التحرير//

‏14‏/06‏/2022 التحديث في 30:23//

خطا المنتخب الوطني المغربي خطوة هامة نحو التأهل الى نهائيات كأس أمم إفريقيا ( الكوت ديفوار 2023 ) عقب تفوقه مساء اليوم الاثنين على منتخب ليبيريا بهدفين دون رد.

في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء برسم الجولة الثانية ضمن المجموعة 11 .
و افتتح المنتخب المغربي حصة التهديف في الدقيقة 56 من الجولة الثانية بواسطة اللاعب فيصل فجر في الدقيقة 56 عن طريق ضربة جزاء، و المهاجم الأوسط يوسف النصيري في الدقيقة 57 .

البطاقة التقنية للمباراة:

●نهائيات كأس أمم إفريقيا ( الكوت ديفوار 2023 )
● الجولة الثانية : المجموعة 11 .
●ليبيريا تستقبل المغرب بالمغرب
●الدار البيضاء : مركب محمد الخامس
●ليبيريا – المغرب 0-2
●التسجيل:
فيصل فجر (دق: 56 – ض.ج)-النصيري (دق:57).

التشكيل الرسمي :

المغرب-ليبيريا 2-0

الإحتياط: منير المحمدي – الزنايتي- داري – شاعر –شيبي –الحدادي –أملاح – العكوش –شاكلا –راحيمي –تيسودالي – أبو خلال

خارج اللائحة: مزراوي – تاعرابت – يميق – أكرد

الشوط الأول : عقم هجومي ! نتيجة سلبية !

قدّم المنتخب الوطني عرضا باهتا وغير مقنع، تجلى ذلك من خلال قلة فرص التسجيل و غياب الانسجام والنجاعة الهجومية و سوء التمركز .
وفضل الناخب الوطني دخول غمار هذه المباراة بمتغيرات كثيرة على مستوى التشكيلة البشرية، أساسها وسط الميدان :
٭ضد أمريكا : امرابط – اوناحي – تاعرابت
٭ضد جنوب إفريقيا: امرابط – برقوق – أملاح ثم الشاعر
٭ضد ليبيريا : جبران – فجر – أوناحي و حارث.
لكن تم الكشف أن السبب هو بعض اللاعبين تعرضوا لإصابة واللاعب برقوق الذي لعب ضد جنوب إفريقيا ، تم نقله للمستشفى بعد أن كان يشارك في التداريب قبل مباراة ليبيريا، والسبب وعكة صحية .

اللاعب برقوق لم يشارك في المغرب ليبيريا

وهناك أيضا المدافع ياميق، هو الآخر تعرض لوعكة صحية، امرابط، مصاب، تاعرابت أيضا .

ولكن كل هذه المتغيرات لم تأت بنتيجة إيجابية، حيث عجز اللاعبون المغاربة عن خلق فرص حقيقة للتسجيل أمام خصم متواضع،

لكنه رغم ذلك نجح في امتصاص ضغط اللاعبين المغاربة

نهاية المباراة : منتخب يحير العقل:

ماذا نقول ؟ فقط قام المنتخب الوطني فقط 2 قذفتين مؤطرتين للمرمى، ضد منتخب ليبيريا الذي يوجد في المركز 149 في ترتيب العالم ” فيفا” .

إحصائيات مباراة المغرب - ليبيريا2_1

بصراحة كان بإمكان المنتخب الوطني، تسجيل المزيد من الأهداف، حسب الإحصائيات، نرى الاستحواذ الذي كان لدينا في الشوط الأول والشوط الثاني.
لم يكن لاعبو الدفاع في محنة أو أمام هجوم خطير وقوي، ومع ذلك يجب تعزيز دفاعنا وأن نكون أكثر فعالية من الناحية الهجومية.