التيكواندو : “برافو” عصبة الشرق، وتنويه للمتطوّعين في التنظيم

● رئيس عصبة الشرق للتيكواندو الأستاذ (حمان الشتواني ) كان عضوا مشاركا في لجنة التنظيم خلال الاقصائيات الإفريقية الأولمبية لرياضة التيكواندو، قام بمبادرة جيدة باسم عصبة الشرق، باستدعاء 14 شخصا من الأطر التقنية وأعضاء عصبة الشرق لمتابعة هذه الإقصائيات وتشجيع المنتخب الوطني، ولسفرهم وفر لهم حافلة وحجز لهم الإقامة في فندق، وكان في مقدمة المسافرين قيدوم المسيرين في الشرق والرئيس السابق للعصبة لمدة 20 سنة وحكم دولي : الاستاذ حربان، كذلك المدرب الوطني للعصبة الأستاذ جمال الادريسي والمدرب عبد العزيز الداودي، وعبد اللطيف محجوبي ، والبوخاري الشتواني، ويمكن القول أن هذه البادرة تستحق التنويه للجميع خاصة تحملهم مشقة السفر، علما أن الرحلة ذهابا وايابا تستغرق 18 ساعة لمسافة 2520 كلم. ” برافو” عصبة الشرق، هذا نموذج من التضحيات الصادقة من اجل حب هذه الرياضة.
تنويه :
شاركت مجموعة من العناصر الشابة في التنظيم، وقامت بمجهود في الكثير من الجوانب سواء التي لها علاقة بالجناح الخاص باللاعبين أو منطقة التحكيم او المنصة الشرفية. هؤلاء لم تتحدث عنهم وسائل الاعلام او ” للا مولاتي قناة الرياضية” أو مراسلو الصحف الورقية. هؤلاء هم الجنود الذين اشتغلوا في الظل، وكل ما قاموا به ما هو إلا تعبيرا على حبهم لهذه الرياضة ، ولا ينتظرون من المسؤولين أي مقابل سوى ألإخلاص لخدمة هذه الرياضة.