الألعاب الأولمبية “طوكيو” : سفيان البقالي يفوز بالمدالية الذهبية في سباق 3000 متر حواجز ويوقف سيطرة كينيا منذ 1980

©أيقونة بريس: هيئة التحرير//

2021/08/02 التحديث في 45.13//

بتحقيق أحسن توقيت في السباق قدره 8 دقائق 08 ثانية، تمكن العدّاء المغربي سفيان البقالي من هزم منافسيه الإثيوبي Girma والكيني Kigen . أما محمد تندوفت الذي شارك أيضا في الحدث، فقد احتل المركز الثالث عشر بتحقيقه توقيت 8 دقائق و23 ثانية.

البقالي هو أول رياضي مغربي يقدم ذهبية أولمبية للمغرب مرة أخرى منذ الثنائية في عام 2004 في أثينا التي حققها هشام الكروج في 1500 و5000 متر.
البقالي استطاع بهذا الفوز توقيف سيطرة كينيا في سباق 3000م حواجز. التي دامت منذ ألعاب دورة موسكو سنة 1980 والتي عرفت مقاطعة العديد من الدول منها كينيا.


هذا الإنجاز الكبير جاء نتيجة الحرفية الدقيقة التي تسمح للمغرب بحصيلة 24 ميدالية في جميع المسابقات منذ المشاركة في الألعاب الأولمبية الصيفية.
تذكر أن البطل الأولمبي سفيان البقالي البالغ من العمر 25 عاما يمكنه أن يفخر بسجل جميل منذ بداية مسيرته في ألعاب القوى. فقد احتل المركز 4 في دورة ألعاب ريو دي جانيرو ثم حصل على الميدالية البرونزية في بطولة العالم 2017 في لندن خلف Kipruto الكيني، وكذلك في بطولة العالم في الدوحة عام 2019. في يونيو الماضي في السباق الدولي: روما ، أكمل سباقه في 8 دقائق 08 ق 54/100 ، أفضل علامة في الموسم آنذاك. وبعد شهر، في السباق الدولي: موناكو، كان الأثيوبي Girma والكيني Kibiwot الوحيدين قدما أفضل من البقالي.
من جهة أخرى لابد من الإشارة أن Kipruto ، البطل الأولمبي صاحب المدالية الذهبية في الدورة السابقة ، غائب في دورة طوكيو بعد اتهامات بالاعتداء الجنسي على قاصر.

موضوع له صلة : 

طوكيو 20 : سفيان البقالي يصنع التاريخ وينهي هيمنة كينيا التي دامت 60 عاما