وزير الاتصال المغربي: القارة الإفريقية ما تزال تشهد أعلى معدلات الاعتداء على الصحفيين وتعذيبهم

من مراكش : موفد   iconepress

عبد الرزاق موحد

ألقى الاستاذ مصطفى الخلفي وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحومة كلمة افتتاح منتدى افريقيا للإعلام، المنظم بمدينة مراكش، اهم ما جاء فيها:
إن القارة الإفريقية ما تزال تشهد أعلى معدلات الاعتداء على الصحفيين، وتعذيبهم والتنكيل بهم، والتضييق على حقهم في الوصول إلى المعلومة ، بأن المنتدى سيشكل إطارا لتفعيل المرصد الإفريقي لحرية الصحافة، الذي تم الإعلان عنه في أبيدجان في أكتوبر الفارط، وهو المرصد المكون من الهيئات المهنية النقابية والصحفية الإفريقية، الموكل إليه حماية الصحفيين والاهتمام بوضعية المرأة الصحفية، وحل الإشكاليات المرتبطة بحرية الصحافة وبالتعددية الإعلامية وباستقلالية الإعلام، مشيرا إلى أن القارة السمراء لازالت تشهد معدلات جد متدنية لحضور المرأة في المؤسسات الإعلامية وفي مراكز القرار الإعلامي، واستمرارا لإشاعة صور نمطية سلبية تبرر التمييز ضدها وتديم أوضاع اللا مساواة المرفوضة.
وشدد الخلفي على أن الاشتغال على تحسين صورة إفريقيا في الإعلام ينبغي أن يوازيه اشتغال على تحسين شروط الممارسة الصحفية في القارة، داعيا إلى أن يكون المنتدى مناسبة لتجديد العهد من أجل إعلام حر متعدد ومستقل لإفريقيا المستقبل، ومعلنا عن إطلاق مركز إفريقي للتكوين ستحتضنه مدينة وجدة، وقال بأنه سيكون إطارا للتكوين والتكوين المستمر، ويعزز مساهمة الجامعة المغربية في احتضان الطالبات والطلبة الأفارقة في مجال الإعلام.
وأضاف المتحدث ذاته بأن إفريقيا، وإن أصبحت سوقا واعدة في تكنولوجيا المعلومات والإنترنت، فإن حضورها لا يزال ضعيفا في محركات البحث، موضحا بأن إحصائية حديثة صدرت عن منظمة اليونيسكو، أكدت بأن نسبة القارة في مختلف محركات البحث التابعة لـ “google” لا تتجاوز 3 بالمائة.