مهنيو «اللحوم الحمراء» يخوضون اضرابًا مفتوحًا لأربعة أيام

ايقونة بريس- الرباط

يخوض مهنيو قطاع اللحوم الحمراء بمدن طنجة والعرائش وتطوان، وعلى مدى اربعة ايام إضرابا مفتوحا، مع اقفال محلاتهم التجارية، وذلك بسبب مشاكل في قطاع اللحوم الحمراء بعمالات و أقاليم الجهة.

وحسب بيان التنسيقية الجهوية لمهني اللحوم الحمراء، يتوفر الموقع على نسخة منه، فقد سبق لهذه التسيقية، أن وضعت لدى مصالح ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة، بطنجة طلبين عاجلين لمقابلة الوالي اليعقوبي، من أجل عرض و مناقشة مشاكل قطاع اللحوم الحمراء، و قرار مدير المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المتعلق باعتماد أربع مجازر كلها في ملك الخواص.

وفي محاولة لاحتواء غضب مهني الجزارة، عقد يوم الخميس 25 فبراير، لقاء مع “البشير العبدلاوي” رئيس المجلس الجماعي لطنجة والذي التزم من خلاله بتأهيل المجزرة والقيام بالإصلاحات الضرورية في أقرب الآجال للحصول على ترخيص مكتب السلامة الصحية للمنتجات الغذائية. في انتظار انتهاء أشغال بناء المجزرة الجديدة بمنطقة سيدي حساين بطنجة.

واعتبر مهنيو اللحوم الحمراء هذه الخطوة بداية في الاتجاه الصحيح، وذلك في انتظار أن يرخص مكتب السلامة الصحية للمنتجات الغذائية للمجزرة البلدية بطنجة، وذلك إسوة بالمجازر العمومية لمدن اليوسفية و الرباط و الدارالبضاء والتي منحت لها رخص استثنائية من مكتب السلامة الصحية للمنتجات الغذائية رغم عدم استكمالها لكل شروط السلامة الصحية المعتمدة لديه، حسب تصريحات المهنين.

وقد أعلن بيان لاحق للتنسيقية عن استمرار الإضراب المفتوح عن الذبح بالمجزرة الجماعية لتطوان، مع الإضراب الكلي عن العمل يوم الثلاثاء 01 مارس 2016 بما فيه التوقف عن الذبح بالمجزة البلدية و بإقفال كل محلات بيع اللحوم بتطوان.