محمد بوسفور: عقوبات جديدة ستلاحق المتورطين في الشعب الرياضي

على هامش القارات التي صدرت بعد الاجتماع الهام بشأن الحدّ من الشغب الرياضي، صرح محمد بوسفور رئيس قسم الامن الرياضي بالإدارة العامة للأمن الوطني، حول العقوبات التي ستلاحق المتورطين في أحداث الشغب، أنه سيتم العمل بالحزم والصرامة اللازمين بحق الأشخاص المتورطين في ارتكاب أعمال الشغب الرياضي، تصل إلى حدّ منعهم ، من حضور المباريات مع إمكانية إجبارهم على ملازمة محل إقامتهم أو مكان آخر أو تكليفهم بالتردد على مراكز الأمن أو السلطة المحلية، أثناء إجراء هذه المباريات، مضيفا أنه تقرر في هذا الصدد وضع آليات لتدبير قاعدة المعطيات المتعلقة بهذه الفئة من الأشخاص. من جهة أخرى تحدث المسؤول الأمني عن عملية بيع التذاكر في المباريات الهامة وخاصة ” الديريي ” بأنه يجب إعادة النظر فيها، وأكد بأنه يجب تطبيق قوانين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في نسبة التذاكر الممنوحة لجمهور الفريق الزائر في مباريات “الديربي” مضيفا ان منح نسبة 50 في المئة لكلا الجمهورين تساعد على أثارة الشغب.