حزب العدالة والتنمية الأول في عدد الأصوات والخامس في الجهات

أظهرت نتائج الانتخابات الجماعية والجهوية التي شهدها المغرب يوم الجمعة 4 شتنبر، أن أحزاب الأصالة والمعاصرة والاستقلال والعدالة والتنمية، فازت بنسبة 50 في المائة من مقاعد الجماعات. بينما فاز حزب العدالة والتنمية بـ25 بالمائة من أعضاء مجالس الجهات، وذلك حسب النتائج التي أعلنت عنها وزارة الداخلية.

النتائج الجهوية

تصدر حزب العدالة والتنمية انتخابات أعضاء مجالس الجهات بحصوله على 174 مقعدا (25,66 بالمائة)، متبوعا بحزب الأصالة والمعاصرة ب 132 مقعدا (19,47 بالمائة)، وحزب الاستقلال بـ119 مقعدا (17,55 بالمائة)، متبوعا بالتجمع الوطني للأحرار بـ90 مقعدا، ثم الحركة الشعبية بـ58 مقعدا، متبوعة بـالاتحاد الاشتراكي بـ48 مقعدا، ثم الاتحاد الدستور “27 مقعدا”، يليه التقدم والاشتراكية بـ23 مقعدا، وذلك حسب النتائج التي أعلنت عنها وزارة الداخلية.

وهيمن حزب العدالة والتنمية على نتائج الانتخابات الجهوية باحتلاله المرتبة الأولى بـ5 جهات، وحصل بجهة الدار البيضاء سطات، على 30 مقعدا، من أصل 75، كما فاز على مستوى مجلس جهة فاس مكناس بـ22 مقعدا من اصل 69، وجاء الأول أيضا بمجلس جهة درعة تافيلالت، وحصل هلى 13 مقعدا من أصل 45 مقعدا مخصصا لمجلس الجهة، كما هيمن على مجلس جهة سوس ماسة، ونال 23 مقعدا من أصل 57 مقعدا. وأخيرا، فاز بـ26 مقعدا بمجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، من أصل 75 مقعدا مخصصا لمجلس الجهة.

بالمقابل احتلت الأصالة والمعاصرة المرتبة الثانية، على مستوى الانتخابات الجهوية، وجاءت في المرتبة الأولى بثلاث جهات، وهي “الشرق: و”مراكش آسفي” ثم “طنجة تطوان الحسيمة”. أما حزب الاستقلال، فاحتل المرتبة الأولى بجهتين، وهما “العيون الساقة الحمراء”، ثم “الداخلة واد الذهب”. كما حصلت الحركة الشعبية على المرتبة الأولى بجهة واحدة، وهي “بني ملال خنيفرة”، وأيضا الاتحاد الاشتراكي جاء الأول بجهة “كلميم واد نون”.

النتائج الجماعية

تصدر حزب الأصالة والمعاصرة نتائج الانتخابات الجماعية برسم اقتراع رابع شتنبر، بحصوله على 6655 مقعدا (بنسبة 21,12 بالمائة)، أي بزيادة 640 مقعدا بالمقارنة مع الانتخابات الجماعية لسنة 2009، متبوعا بحزب الاستقلال الذي حصل على 5106 مقعدا (16,22 بالمائة)، وفقد 186 مقعدا بالمقارنة مع انتخابات سنة 2009، وحصل حزب العدالة والتنمية على 5021 مقعدا (15,94 بالمائة)، ليضاعف بذلك تمثيليته ثلاث مرات، بالمقارنة مع الانتخابات الجماعية السابقة (1513 مقعدا).

بالمقابل، كشف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله ابن كيران، عن أن حزب العدالة والتنمية احتل المرتبة الأولى من حيث عدد الأصوات المحصل عليها وطنيا، ونال حوالي مليون و500 ألف صوت، بينما جاء حزب الأصالة والمعاصرة في المرتبة الثانية بحوالي مليون صوت.

وحسب وزارة الداخلية، حل حزب التجمع الوطني للأحرار رابعا بعد البام والاستقلال والمصباح، وحصل على 4408 مقعدا (13,99 بالمائة)، ثم الحركة الشعبية خامسة بحصوصلها على 3007 مقعدا (9,54 بالمائة). وأضاف بلاغ لوزارة الداخلية، بأن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية حصل على 2656 مقعدا (8,43 بالمائة)، فيما حصل حزب التقدم والاشتراكية على 1766 مقعدا (5,61 بالمائة)، وحزب الاتحاد الدستوري على 1489 مقعدا ( 4,73 بالمائة). وحصل تحالف أحزاب فيدرالية اليسار الديمقراطي على 333 مقعدا (1,06 بالمائة)، وحزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية على 297 مقعدا(0,94 بالمائة)، وجبهة القوى الديمقراطية على 193 مقعدا (0,61 بالمائة)، وحزب العهد الديمقراطي على 142 مقعدا (0,45 بالمائة).

وحسب النتائج التكميلية التي تم استقاؤها من وزارة الداخلية، كما أوردت ذلك وكالة المغرب العربي للأنباء، فقد حصل حزب البيئة والتنمية المستدامة على 79 مقعدا وحزب الوحدة والديمقراطية على 65 مقعدا، وحزب النهضة والفضيلة على 54 مقعدا ، وحزب الإصلاح والتنمية على 39 مقعدا، فيما حصل حزب التجديد والإنصاف على 25 مقعدا. وحصل حزب الاتحاد المغربي للديمقراطية على 21 مقعدا وحزب العمل على 15 مقعدا والحزب الديمقراطي الوطني على 13 مقعدا، وحزب الحرية والعدالة الاجتماعية على 12 مقعدا، فيما حصل حزب الوسط الاجتماعي على 11 مقعدا وحزب الديمقراطيين الجدد على 10 مقاعد. وحصل حزب الأمل على سبعة مقاعد وحزب الشورى والاستقلال على ستة مقاعد، فيما حصل كل من الحزب المغربي الليبرالي وحزب اليسار الأخضر المغرب على خمسة مقاعد لكل منها، ثم حزب النهضة على ثلاثة مقاعد.