حريق مهول لسوق الجملة بمدينة سلا يخلف خسائر مادية فادحة(فيديو)

 أيقونة بريس – سلا
خلّف حريق كبير اندع ليلة يوم الاحد 06 مارس، بالسوق المركزي للخضر والفواكة بمدينة سلا، هلاع كبير بين المواطنين ورجال السلطة، وذلك على خلفية إلتهام النيران لأطنان من الفواكه والخضر وعدد من الصناديق الخشبية، مع سماع دوي انفجارات في الأحياء المجاورة لشاحنات كبيرة وسيارة لنقل البضائع المحيطة بالسوق المركزي.

وتحت الاندهاش تسائل عدد من العاملين في قطاع التجارة بالجملة، والذين يُـزوّدون مدينة سلا الآهلة بالسكان، بالخضر والفواكه، عن مصير المتضررين الذين احترقت دكاكينهم بالكامل، 

وقد استنفرت جميع اجهزة السلطات المحلية قوتها وعتادها “عامل المدينة والعمدة والمسؤولين في إدارة الأمن ” بالتنسيق مع الشركة التي تشرف على تسيير السوق، لدراسة عملية تعويض المتضررين، وتنظيم عملية حماية المواطنين وتوفير شروط الأمان لأن الكثير من السكان كانوا يعتقدون أن الحدث إرهابي.

وحسب الإحصاءات الأولية، فقد تسبّـب الحريق في حالة من الفوضى والخوف بسبب إرتفاع ألسنة النيران المتصاعدة والانفجارات القوية، بالاضافة الى خسائر مادية كبيرة، والتي طالب المتضررين جراءها الى تسريع عملية الإصلاحات لإعادة اشتغال السوق.

 وقد لوحظ صباح اليوم الاحد ارتفاع ” ناري ” في اثمنة الخضر حيث البصل اقترب من 20 درهم الجلبانة 17 درهم البطاطة 8 دراهم، وهذا الغلاء لن يقدر سكان سلا على تحمله لمدة طويلة مما يستدعي الإسراع في إصلاح السوق المركزي.