بعد مباريات الكرة الغش ينتقل إلى امتحانات المراقبين والمندوبين

ايقونة بريس: الرباط
إذا كانت الحكومة قد وفرت كل الإمكانات الإدارية والقانونية لمراقبة امتحانات البكالوريا وشددت العقوبات على كل من حاول استعمال او الاستعانة بوسيلة او طريقة للغش او التسريب .
فإن هذا لم يحصل في رياضة كرة القدم، التي قامت بإجراء امتحانات لاختيار المراقبين والمندوبين للمباريات في دوري كرة القدم للمحترفين والهواة، وتقدم للمشاركة في هذا الامتحان عدد كبير من المرشحين.
وكانت المفاجأة الفاضحة بعد الامتحانات إقدام مجموعة من المرشحين بالاعتراض على هذا الامتحان لدى الجامعة وعبروا على رفضهم أي نتيجة ستصدر، وطالبوا بإعادة الامتحانات في ظروف سليمة، وأكدوا أن مجموعة صغيرة من المرشحين تسلموا نسخة من الامتحانات قبل ساعات من الدخول لقاعات الامتحان ( التي جرت بكلية الآداب بالرباط). وقدم المحتجون توضيحات دقيقة على أن الامتحان الكتابي كان متعلقا بتحرير تقرير حول ” الشغب في الملاعب” وهو نفس الموضوع الذي ظهرت وثائقه بين أيدي بعض المرشحين.
ومن المنتظر أن تطرح هذه القضية على أنظار الجامعة للبث فيها، هذا في حالة موافقة رئيس الجامعة الذي صرح ما من مرة أنه يحارب الفساد، وهو ما لم يفعله حتى الآن رغم بروز حالات كثيرة في مباريات البطولة وفي تجمعات المنتخب الوطني.