بعد رونالدو ، مارادونا يصنع الحدث المغربي عبر العالم

كان مارادونا نجم كرة القدم الاسطورة نجما صنع الحدث في احتفاليات المسيرة الخضيرة في ذكراها الاربعينية، اندمج مع الأهازيج منذ حلوله بمدينة العيون، قشارك فرقة الاحواش في رقصهم، شارك المغاربة بلباس الصحراء، وأصر على أخذ صور تذكارية مع الفنانين ولاعبي كرة القدم ب ” الدراعية”. أما البصمة الجميلة التي أهداها لجمهور كرة القدم هي الاصابة الجميلة والرائعة التي سجلها مذكرا بلمسته أيام كان يسجل الاهداف بطريقة مدهشة وبتقنياته المبدعة.
كذلك وبتواضع كبير شارك مارادونا بدون أي مقابل ، وانسجم بحماس المغاربة خلال استعراض النشيد الوطني المغربي، مارادونا لم يخف إعجابه بالاستقبال الكبير الذي وجده في الجمهور المغربي، وأكد أنه سيعود للمغرب وسيجعل المغرب وجهة جديدة لسفره مع ابنته ورجل اعماله وبعض المقربين اليه الذين كانوا معه، و كان كل من اللطيف الحموشي، مدير الأمن الوطني والمدير العام لمراقبة التراب الوطني، والشرقي الضريس الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، ضمن ابرز الشخصيات التي حضرت المباراة الاحتفالية التي احتضنها ملعب الشيخ الأغضف بالعيون، والتقط المسؤولان الامنيان صورا تذكارية مع الاسطورة الارجنتينية بلباس الحمام، داخل مستودعات الملابس.

شخصية مارادونا صنعت الحدث المغربي عبر العالم الذي تناقلت وسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي كل ما قام به في مدينة العيون.

[metaslider id=4872]