المغرب يتجه نهائيا للاستغناء عن الغاز الجزائري وتعويضه بالروسي

ايقونة بريس-الرباط

يستعد المغرب للاستغناء عن الغاز الجزائري، الذي يرتبط به منذُ سنة 2011 بعقد تموين مع “سوناتراك” على مدى عشر سنوات، وتعويضه بالغاز الروسي الطبيعي في إطار التعاون الروسي المغربي، الذي سيشكل حلقة جديدة في توزيع الغاز الروسي بدول أفريقية.

الخبر نقلته وكالة “أنترفاكس” الروسية الرسمية، والتي قالت أن التعاون المغربي الروسي في مجال الطاقة، سيُتوج بإطلاق مشاريع ضخمة تتمثل في بناء محطات لتخزين الغاز بالجديدة، فضلاً عن محطات ميناء طنجة المتوسط العملاقة.

وذلك في اشارة أولى للمغرب، الذي يسعى الى التخلي نهائياً عن غاز الجارة الشرقية، والذي ضل يستورد نسبة كبيرة منه تزيد عن الـ50 في المائة من حاجياته، ويمون محطتين كهربائيتين في تاهدارت وعين بني مطهر بالمغرب.