إختلالات خطيرة في تمرير صفقة تدبير النفايات بمدينة سلا

 

أقدمت وزارة الداخلية بالمصادقة على الصفقة الخاصة بتدبير النفايات بمقاطعتي تابريكت ولعيايدة بمدينة سلا، بالرغم من العديد من الإختلالات في طريقة إعداد دفتر التحملات الذيفصل على المقاسحسب بلاغ للشبكة المغربية لحماية المال العام، الذي توصلت الجريدة بنسخة منه.

ويضيف البلاغ أن الصفقة تمت دون إستشارة مجلسي المقاطعتين لصالح الشركة الفائزة- لتصبح المحتكرة لقطاع تدبير النفايات بالمدينة بعدما قامت وزارة الداخلية بحذف شرط تقسيم التدبير بين عدة شركات، تطبيقا لمبدأ استفادة الجميع متجاهلة بذلك مطالب الشبكة والمكاتب النقابية للعمال بالمدينة الذين تعرض بعضهم للطرد من وظائفهم مع بداية اشتغال تلك الشركة والإحتجاجات المتكررة للشغيلة ككل بالمدينة.

وتجدر الإشارة الى أن وزارة الداخلية رخصت للشركة الفائزة للعمل بمدينة سلا رغم قرار والي جهة الرباط سلا زمور طردها من مدينة الرباط بسبب الإختلالات التي سجلت عليها في تدبير النفايات، وهو ما دفع المصالح المختصة بمجلس المدينة الى القيام بعملية اقتطاع مالي من حساب الأداء المرصود لتلك الشركة وهي العملية التي إنتهت مع الأسف بالإعتداء الجسدي الشنيع على المهندسة جميلة بنعدي أمام منزلها.