سكان بني يخلف يطالبون عامل الإقليم بزيارة السوق مشيا على الأقدام

ايقونة بريس:
بني يخلف / عمالة المحمدية
تعيش ساكنة ” بني يخلف ” التابع لعمالة إقليم المحمدية، وضعية مزرية سيئة بسبب السوق الأسبوعي ومخلفات عملية الذبيحة الأسبوعية بالمذبح، حيث تتحول الممرات إلى برك من الدماء الملوثة والرائحة الكريهة والأزبال المتراكمة، في غياب أية مراقبة من السلطات المحلية ومن مصالح العمالة ومصالح المراقبة الصحية للمواد الغذائية واللحوم،
وفي عكل مناسبة تترافع أصوات الساكنة بالاحتجاج والاستنكار لكن لا أحد في السلطة يعطي الاهتمام بهذه الوضعية، مما زاد في غضب السكان وأصبحوا يطالبون حضور عامل الإقليم لمعاينة الواقع وقد رفعوا شعار التحدي مطالبين عامل الإقليم دخول السوق مشيا على الأقدام وليس راكبا السيارة .