شرطي إسباني يقتل مغربيا بالرصاص في الرأس

ايقونة بريس: مدريد

أكدت مصادر أمنية إسبانية، أن الحرس المدني ألقى القبض على ضابط من الحرس المدني صباح يومه الاثنين، بتهمة قتل مواطن مغربي رميا بالرصاص، بعد مشادة كلامية خلال عملية مراقبة المرور في الطريق الرئيسية 32 .
وأكدت المصادر الأمنية أن الضحية المغربي كان يعارض إجراء الفحص الخاص بسائقي السيارات المتعلق بالكحول والتخدير، وتم توقيفه وتقديمه لمركز الشرطة، بتدخل من ضابط المركز الأمني، الذي اتهمه بمحاولة اصطدام سيارته التي كانت أمامه في الطريق، ونفى الضحية المغربي هذا الاتهام، ودافع عن حقوقه في استعمال تأمين السيارة لو فعلا كان وقع الاصطدام، وليس من حقه اعتقاله في مركز الشرطة. ولم يتقبل الشرطي مناقشة المغربي فأخرج مسدسه ورماه بالرصاص في رأسه، مما لم ينفع معه تدخل سيارة الإسعاف لإنقاذه. وأكدت المصادر الأمنية أن الشرطي لم يكن في أوقات عمله الرسمية بل جاء للإدارة لحجز المتهم المغربي وهو في عطلة بشهادة طبية لمدة 4 أيام فقط بسبب تشنج عضلي، ولا يشكو من أي مشاكل نفسية، وسيتقدم للقضاء.
والمغربي الضحية، عمره 39 سنة مقيم بشكل قانوني في اسبانيا في منطقة Illescas التابعة لإقليم مدريد.