حادثة سير خطيرة تخلف عدة ضحايا في المسيرة الشعبية

عرفت المسيرة الشعبية التي جرت بمدينة الرباط، حدثا مؤلما بسبب  حادثة سير خلفت عدة ضحايا وجرحى، والحادث وقع في الطريق السيّار: سيدي علال التازي، على إثر اصطدام سيارة من نوع ميرسيدس 240 وأخرى من 270 .


وكانت السيارتان قادمتان من مدينة القصر الكبير في اتجاه مدينة الرباط على متنهما عدد من المواطنين للمشاركة في المسيرة الشعبية المنددة بالأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون، وحصل الاصطدام بين الحافلتين على مستوى الطريق السيار، أدى إلى وفاة 9 أشخاص من الركاب وإصابة 17 آخرين بجوح متفاوتة الخطورة، وقد تم نقل الجميع إلى مستشفى الادريسي بمدينة القنيطرة. رحم الله الضحايا الذين استهدوا وهم يلبون نداء الوطن، إنا لله وإنا إليه راجعون.