ميسي مطلوب للمحكمة في مصر

يتعرض اللاعب ليونيل ميسي مهاجم ونجم نادي برشلونة الإسباني موجة كبيرة من الغضب في الشارع المصري وذلك على خلفية اللقاء الذي تواجد فيه خلال الفترة الماضية في برنامج “Yes, I’m Famous” في قناة “MBC مصر”.


و في لقائه مع مقدمة البرنامج “منى الشرقاوي” قال ميسي أنه يتبرع بالحذاء الخاص به للبيع في مزاد علني من أجل الفقراء في مصر كنوع من العمل الخيري.

حذاء ميسي
لكن هذا الأمر لم يعجب الكثير من الناس في مصر، حيث أنهم اعتبروا فكرة التبرع بالحذاء إهانة كبيرة للعادات والتقاليد الشرقية، وتقدم أحد المحامين بدعوى قضائية ضد قناة “MBC”، متهمًا فيها القناة بإهانة الشعب المصري على خلفية حلقة ميسي. وأكد في دعواه أن الحلقة تسببت في إثارة الرأي العام ضد ميسي والمذيعة منى الشرقاوي وقنوات “MBC”،  ولفت إلى أن ميسي الذي زعم بأنه “دعم اسرائيل أراد إهانة الشعب المصري بإعلانه التبرع بالحذاء لفقراء مصر”.
وعلى شبكات التواصل الاجتماعي دشن مغردون على تويتر وسم هاشطاك “#حذاء_ميسي_لشعب_السيسي” تصدر تويتر سريعا إلا أنه ما لبث أن اختفى من الأكثر تفاعلا ما أرجعه البعض لضغوط تعرضت لها إدارة تويتر من السلطة المصرية.
ونرصد في السطور التالية أبرز تفاعلات وسم #حذاء_ميسي_لشعب_السيسي:
بيري أحمد قالت : ميسي يهدي حذاءه ليقام عليه مزاد علني لصالح فقراء مصر في ظني أن هذا هو المفهوم لمعنى سنأكل بالجزمة.
أما نور الحق فكتبت : ميسي تقاضى مليون و300ألف يورو ما يعادل 11مليون و300ألف جنيه مصري للموافقة على أن يكون ضيفا للبرنامج والآخر ساب لنا جزمته!
وكتب ذيب المساري : على فين يا مصر هي ناقصه ميسي بعد ما خربها السيسي .
وقال حساب الثورة مأنتخة : مشكلتي الوحيدة مع جزمة #ميسي إن عائد بيعها ف المزاد هيكون لصالح زيادة مرتبات القضاة ورجال الجيش .