وفاة موحى الحسين رائد رقصة أحيدوس

انتقل إلى عفو الله، فجر اليوم الجمعة، بقبيلة أزرو، آيت لحسن (دائرة القباب) الفنان موحى الحسين أشيبان المعروف بالمايسترو ورقصة أحيدوس في المغرب، عن سن يناهز 113 سنة.
وأكد مقربون من عائلة الفقيد أنه توفي فجر الجمعة، وفاة عادية ولم يكن يعاني من أي مرض، وأنه توفي في بيته العائلي وسط أهله.
ويعتبر موحا والحسين أشهر من أدّى الرقصة الاستعراضية الأمازيغية أحيدوس، وهي رقصة تراثية ذات طابع فلكلوري. كما يعد موحا والحسين، من الوجوه الفنية الشهيرة، التي طبعت ببصماتها فن “أحيدوس” بالأطلس المتوسط ومكنته من تحقيق إشعاع وطني وعالمي، وقد شارك في حوالي 150 من الملتقيات والمهرجانات الدولية، وكان أول مغربي أوقد مشعل افتتاح كأس العالم لكرة القدم بإسبانيا سنة 1982، كما حاز على عدة أوسمة وجوائز عالمية سلمت له من طرف شخصيات عالمية كوسام الفنان العالمي الذي سلمته له ملكة بريطانيا سنة 1981.