الدورة 17 للمهرجان الوطني للمسرح بمدن تطوان، مرتيل، المضيق و الفنيدق

تنظم وزارة الثقافة بشراكة مع ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة، وبتعاون مع المجالس المنتخبة بمدن تطوان والمضيق والفنيدق و مرتيل، الدورة السابعة عشرة للمهرجان الوطني للمسرح من 27 أكتوبر إلى 3 نونبر 2015. حيث تؤثث فعاليات هذه التظاهرة فضاءات مختلفة من مدن: تطوان، مارتيل، المضيق و الفنيدق.

وتطمح هذه الدورة إلى الارتقاء بهذه التظاهرة وجعلها مناسبة حقيقية للاحتفاء بأبي الفنون وتتويج الإبداعات المسرحية المتميزة والكفاءات الفنية المعطاء. كما ستكون فرصة للجمهور بجهة طنجة تطوان الحسيمة عموما ومدينة الحمامة البيضاء خصوصا، للاطلاع على حصاد الموسم المسرحي والالتقاء بالمبدعات والمبدعين المغاربة من خلال العروض والندوات واللقاءات.وقد تشكلت لجن متعددة من أطر وزارة الثقافة ومجموعة من المبدعين للسهر على انتقاء عروض المهرجان وإعداد الجوانب اللوجيستيكية والتنظيمية وإبداع وإنجاز حفلي الافتتاح والاختتام.

يتضمن المهرجان فقرات فنية و أدبية متنوعة، منها على الخصوص:

  • عروض مسرحية في إطار المسابقة و أخرى خارجها

  • تكريم شخصيات مسرحية وطنية

  • توقيع إصدارات مسرحية جديدة

  • مناقشة عروض المسابقة

  • معارض للصور و الكتب

  • ندوات

  • فقرات فنية متنوعة أخرى

وسيتوج المهرجان الوطني للمسرح بمنح جوائز للفائزين: جائزة التأليف – جائزة الإخراج – جائزة السينوغرافيا – جائزة الملابس جائزة التشخيص ذكور – جائزة التشخيص إناث – جائزة الأمل – الجائزة الكبرى.

هذا إلى جانب فقرات التكريم والجلسات النقدية لمناقشة عروض المسابقة وندوة فكرية حول شخصية عبد الصمد الكنفاوي وندوة مهنية حول آفاق المهننة والتنظيم وتطوير آليات الدعم، ومجموعة من الورشات التكوينية لفائدة الشباب وهواة المسرح، بالإضافة إلى توقيع مجموعة من المؤلفات والإصدارات المسرحية الجديدة