Morocco Now: المغرب يطلق علامة تجارية وطنية جديدة للاستثمار والتصدير

©أيقونة بريس : محسن العصادي//

 

‏20‏/10‏/2021 التحديث في 36:10 //

على هامش فعاليات “إكسبو 2020” في دبي، كشف المغرب رسميًا عن أحدث علاماته التجارية في مجال الاستثمار والتصدير: Morocco Now”المغرب الآن”، وهي مبادرة تهدف إلى وضع المغرب كمنصة صناعية وتصدير عالمية لتسريع الاستثمارات الأجنبية.

على مدى السنوات العشرين الماضية، في عهد جلالة الملك محمد السادس، قطع المغرب أشواطا كبيرة في تطوير البنية التحتية للتجارة والنقل واتخذ نهجا شجاعاً لتحقيق التسريع الصناعي.

يفتخر المغرب الآن بميناء : طنجة المتوسط ، المزدهر، وهو أكبر مركز لوجستي عالمي في إفريقيا والبحر الأبيض المتوسط. علاوة على ذلك، كان أداء صناعة السيارات في المغرب قويًا باعتباره أسرع نمو للصادرات في العالم مما جعل من المملكة المغربية قطبا رائدا لصناعة السيارات في إفريقيا، حيث زادت الصادرات بأكثر من 15 مليار يورو بين عامي 2010 و 2019.

من المقرر أن يصبح “المغرب الآن” منصة صناعية مستقبلية متطورة تهدف إلى اغتنام الفرص في عالم متغير، حيث أدّت التغييرات العالمية الأخيرة إلى متطلبات جديدة، مثل حالات الطوارئ البيئية وضغوطات المستهلكين والقواعد التنظيمية الجديدة، ما يتطلب من الفاعلين الاقتصاديين اعتماد الإنتاج الخالي من الكربون.

كما تسبب وباء: “كوفيد -19 ” في إعادة تنظيم سلاسل القيمة العالمية نحو مزيد من التكامل الإقليمي وتقليل التبعية العالمية.

تعتمد مبادرة “المغرب الآن” على 4 أصول مميزة: مشروع الطاقة “المستدامة الآن”، حيث الطاقات المتجددة تمثل 37٪ من تشكيلة مصادر الطاقة في عام 2020، والهدف الآن هو بلوغ 52٪ بحلول عام 2030؛ ومشروع “التنافسية الآن”، وذلك بفضل برنامج “أفضل تكلفة” على أساس تنافسية تكاليف الإنتاج والتصدير، مع وصول متميز إلى سوق دولي يضم أكثر من مليار مستهلك.

من خلال سجل حافل في تنفيذ الاستثمارات الأجنبية في قطاعات استراتيجية وتقنية هامة جداً؛ أصبحت القدرة الآن على التكيف السريع جزءًا من دينامية المغرب، كما هو موضح مؤخرًا في إدارة أزمة COVID-19، مع إعادة تخصيص الإنتاج الصناعي نحو المعدات الطبية.

من خلال إطلاق “نموذج تنموي جديد”، رسم المغرب خارطة طريق واضحة للتنمية المستقبلية، تعزز تقدمها الاقتصادي، لضمان التعاون الضروري القائم على نهج عملي، يمهد الطريق للاستثمار التنافسي والاستباقي والمستدام.