المغرب يوقع اتفاقية في مجال الإستكشاف والتنقيب الدولي.

كشفت  “قطر للبترول” أنها اتفقت مع شركة شيفرون المغرب للاستكشاف، التابعة لشركة شيفرون كوربوريشن، على استحواذ 30 في المائة من حصة شيفرون البالغة 75 %، في امتياز الاستكشاف البحري في المياه العميقة قبالة سواحل المملكة المغربية.

ويقضي الاتفاق الذي وافقت عليه السلطات المغربية، بحصول “قطر للبترول” على حصة الثلاثين في المئة من امتياز الاستكشاف، بينما ستتقلص حصة شيفرون إلى 45 %، وستبقى حصة المكتب الوطني للهيدروكربورات والمعادن المغربي مستقرة في حدود 25 %، من حقوق الامتياز الواقعة في كل من “كاب غير” البحري، و”كاب كونتان” البحري”و”كاب واليدية” البحري.

واعتبر المهندس سعد شريده الكعبي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول،  أن توقيع الاتفاق بمثابة خطوة هامة نحو بناء علاقة مع شيفرون تحقق المنفعة للطرفين، مع التركيز بشكل خاص على أنشطة الاستكشاف والتنقيب الدولية”.
وتقع مناطق الاستكشاف البحرية العميقة الثلاث، بين 100-200 كيلومتر غرب وشمال غرب مدينة أغادير المغربية، وتبلغ مساحتها الإجمالية حوالي 29,200 كيلو متر مع متوسط أعماق مياه يتراوح بين 100متر إلى 4,500 متر.