قيادي في نقابة الأموي تيعرّى لفتاة عبر ” تشات”

راجت بشكل واسع صور شريط فيديو يعتبر فضيحة ” سياسية” بعد أن انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو خليع يظهر فيه عضو قيادي في النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وهو في وضعية مُـخِلة بالحياء بعدما استدرجته فتاة عبر الشات بالكاميرة لخلع ملابسه .

وظهر القيادي البارز في حزب المؤتمر الوطني الاتحادي وفي نقابة نوبير الأموي وهو يدردش مع إحدى الفتيات التي دفعته إلى التعري التدريجي وهو في قمة انتشائه وهو يتبادل مع الفتاة عبارات وإيحاءات جنسية.

وحسب مصادر مطلعة بعد أن علمت النقابة برواج هذا الفيديو وتأكدت أغلب أعضاء النقابة من صحة الصورفإن قياديين من النقابة الوطنية للتعليم قد خيروا المعني بالأمر بعد هذه الفضيحة الأخلاقية بين تقديم استقالته أو طرده من النقابة،

وينتظر المناضلون المنخرطون للنقابة أن يصدر بلاغ رسمي من المكتب السياسي يعلن فيه فصل وإقالة صاحب ” الفضيحة”.