بطل الشعب وبطل وهمي

تداولت العديد من صفحات وسائل التواصل الاجتماعي ( فايسبوك – تويتر) انتقادات شديدة اللهجة على التغطية الإعلامية التي حضي بها سباق السيارات الذي جرى بمدينة مراكش بمشاركة المتسابق المغربي المهدي بناني والذي راجت حوله قبل تنظيم السباق دعاية كبيرة في بعض وسائل الإعلام المعروفة بالجري وراء الإشهار التجاري فقط وليس تشجيع الرياضة أو الأبطال المغاربة. وجاءت الانتقادات موجهة إلى قناة 2M وراديو مارس بالدرجة الأولى ثم إلى وزارة الشبيبة والرياضة التي قدمت منحة 200 مليون للمهدي بناني ، في حين أنه لم يرقى إلى مستوى الرياضيين المصنفين من المستوى العالي، كما أن البعض سماه بالبطل الوهمي وليس العالمي، وتساءل المنتقدون باستغراب لماذا تتعامل وزارة الشبيبة والرياضة وإعلامها التجاري بعقلية التمييز والمحسوبية بين أبطال الشعب وأبناء العائلات الميسورة رغم أن الأرقام والمقاييس واضحة بين البطل الوهمي والبطل الحقيقي أمثال عزيز جلالي الذي يشرف و يرفع راية المغرب في أكبر المحافل الدولية.

بطل عالمي وهمي