كرة القدم : الجيش – الوداد تعادل بارد بدون جمهور وبدون تحكيم وبدون مستوى

 

©أيقونة بريس: المحرر الرياضي – تصوير: ياسين حارت //

تعادل فريق الجيش الملكي بنتيجة 1-1 مع الوداد، بمركب ملاي عبد الله بالرباط، برسم الدورة 26 ، الوداد سجل هو الأول في الدقيقة 12 من ضربة جزاء، والجيش سجل في الوقت الإضافي من نهاية المباراة أيضا بضربة جزاء.

جرت هذه المباراة بدون جمهور، ورغم أن هذه المباراة تحمل شعار ” الديربي ” في الواقع كانت بعيدة كل البعد عن هذا الوصف، ورغم أن هذه المباراة كانت لها قيمة خاصة تتجلى في أهمية النقط للفريقين معا، فريق الوداد يريد تفادي الهزيمة للبقاء على ضمان الرتبة الأولى التي يحتلها والفوز بلقب البطولة، أما فريق الجيش فهو محتاج أكثر للفوز لتفادي الالتحاق بالفرق التي تلعب من أجل البقاء في البطولة الأولى الاحترافية.
ومن هذه الخصوصية كان لابد من تعيين حكم يكون في مستوى الحدث، ومن هذه الخصوصية أيضا كان على الفريقين أن يلعبا كرة القدم عالية المستوى.
لكن من كل هذا لم نرى سوى لاعبين تعبانين بدون مهارات فنية ولم يقدموا أي مجهود، باستثناء وسط ميدان فريق الوداد الذي كان في المستوى وقام بمجهود لضبط المباراة. وظهر أن الوداد كان يلعب باحتياط تجنبا لإصابة اللاعبين والعياء لأن أمامهم مباراة النهاية الإفريقية. قد يكون هذا مقبولا بالنسبة للاعبي الوداد لأنهم عادوا من سفر طويل (48 ساعة) من إفريقيا ويفكرون في مباراة النهاية.
أما فريق الجيش في الواقع مستواه ضعيف ولاعبوه ليس في مستوى فريق يحمل لقب ” الزعيم ” ، وهذا موضوع آخر ، أما حاليا ها هو فريق الجيش الذي كان ينافس على البطولة والكأس والبطولة الإفريقية، اليوم يتنافس ويقاوم من أجل البقاء في بطولة الكبار، أمامه 3 مباريات وبينه والم. التطواني 3 نقط، و5 نقط على الكوكب المراكشي، والمفروض أن يحصل على 4 نقط لضمان البقاء، والبرنامج يعطيه بعض ا الامتياز حيث يستقبل وادي زم والمز التطواني وسيلعب في وجدة.
أما المباراة ضد الوداد، في الحقيقة، تم حرمانه في هذه المباراة من أهم شيء وهو جمهوره، بسبب قرار الجامعة، أيضا الحكم لم يكن عادلا ولا منصفا ولا مِهنيا، وحتى قناة الرياضية التي نقلت المباراة مرة أخرى يتأكد للرأي العام أنها قناة منحازة، حيث في مباريات كثيرة يقوم المخرج بإعادة اللقطات (الأخطاء، حالة الشرود، حركات المدربين، إلى غير ذلك) لكن الرياضية تغطي العين على الجيش، لا تنقل إعادة الإصابات أو الأخطاء الحاسمة لفريق الجيش، وليست هذه هي المرة الأولى.
وبكل صراحة قناة الرياضية تفتقد للمهنية وتفتقد لشرف المهنة.

معرض الصور :