معتقلي حراك الريف

عائلات المعتقلين تشارك في وقفة الرباط للمطالبة بسراح المعتقلين ووقف المتابعات في حق النشطاء

ايقونة بريس - ابراهيم المرابطي 

أعلن نشطاء من الرباط والدار البيضاء عن تنظيم اشكال للتظاهر والاحتجاج بالشارع، تخليدا للذكرى الثانية لبدء اعتقالات نشطاء حراك الريف، وذالك من أجل المطالبة بإطلاق سراح المعتقلين، ووقف المتابعات في حق النشطاء، بحضور عائلات المعتقلين.

هذا وقالت “جبهة الرباط ضد الحكرة” و”لجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء” و”مبادرة الحراك الشعبي بالدار البيضاء”، في بيان يتوفر الموقع على نسخة منه، انه ستنظم، وقفتين احتجاجيتين  تحت شعار “باركا من الظلم، الحرية للوطن، من أجل فك الحصار عن الريف.

واضاف البيان ان الوقفة الاولى ستنظم بالرباط يوم الجمعة 25 ماي، أمام ساحة البرلمان ابتداء من الساعة العاشرة ليلا، في ما سيتم تنظيم الثانية بالدار البيضاء يوم الاحد 26 بساحة ماريشال.

وتجذر الاشارة الى أن احمد الزفزافي، سبق أن وجه نداء  في آخر مسيرة من أجل معتقلي “حراك الريف” لتنظيم مسيرة احتجاجية في الحسيمة، وعبرت عدد من الفعاليات الحقوقية عن تبنيها للفكرة، ومن المنتظر أن تناقش الهيئات المنظمة للوقفتين مع العائلات الاعدادات الاولية للمسيرة المنتظرة، لضمان نجاحها بنفس وحدوي وتعددي حسب مصادر من داخل اللجنة.