الشبيبة العاملة في قطاع التعليم

الشبيبة العاملة في قطاع التعليم تعقد مؤاتمرها الجهوي الأول

® ايقونة بريس - البيضاء 

 

عقدت الشبيبة العاملة في قطاع التعليم، مؤتمرها الجهوي الأول بالدار البيضاء تحت شعار “تنظيم شبابي قوي منخرط في نضالات الجامعة الوطنية للتعليم من أجل الدفاع عن المدرسة العمومية وذالك بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء.

افتتحت أشغال المؤتمر بكلمة الكاتب الوطني للجامعة الوطنية للتعليم “ميلود معصيد” الذي قدم من خلالها عرضا حول مبادئ الاتحاد المغربي للشغل ومواقفه، مشيرا إلى أهمية انخراط الشباب في العمل النقابي. بعد ذلك، ألقت اللجنة التحضيرية كلمة عامة حول سياق المؤتمر، واختتمت الجلسة الافتتاحية “فاطمة بنشيخ” نائبة الكاتب الوطني للشبيبة العاملة المغربية بكلمة تثمن دور الشباب وتبرز مكانته داخل الاتحاد المغربي للشغل. تم بعدها عرض مشاريع الوثائق ومناقشتها والمصادقة عليها.

المؤتمر الجهوي الأول للشبيبة العاملة وقف على قضايا والمستجدات الدولية والوطنية التي أطرت سياق المؤتمر، مع التركيز أكثر على ما تعرفه المنظومة التربوية من مستجدات وتحولات تسير في اتجاه ضرب المدرسة العمومية والإجهاز على مكتسبات نساء ورجال التعليم، في ظل استمرار إقصاء الوزارة للشركاء الاجتماعيين وانفرادها بجل القراراتـ، وصم الآذان عن الملفات المطلبية المشروعة لعدد من الفئات المتضررة، وبداية التنزيل الأحادي للقانون الإطار. 

ودعا المؤتمر إلى ضرورة التعجيل بإصلاح المنظومة التعليمية من أجل تعليم عمومي ومجاني ينبني على الجودة وتكافؤ الفرص، حفاظا على دور المدرسة العمومية، عوض تعليم مبني على تكريس الفوارق الاجتماعية و إعادة إنتاج الجهل.